عام >عام
النجماويون يرفضون قرار إبعادهم عن مواكبة فريقهم أمام الغازية
النجماويون يرفضون قرار إبعادهم عن مواكبة فريقهم أمام الغازية ‎الجمعة 18 كانون الأول 2015 09:10 ص
النجماويون يرفضون قرار إبعادهم عن مواكبة فريقهم أمام الغازية

جنوبيات

تبلغ نادي النجمة ان مباراته المقررة امام الشباب الغازية غداً السبت بملعب كفرجوز بالنبطية، ستقام خلف أبواب موصدة بغياب الجمهور، وذلك بناء لطلب من القوى الأمنية، علماً بأن هناك مصادر غير رسمية تؤكد، ان ادارة الفريق الجنوبي هي التي سعت للعب بغياب جمهور فريق النجمة، والذي يعتبر اللاعب الثاني عشر بالملعب.
وأياً يكن الامر، فان المزاجية، كما ازدواجية المعايير، بقرار حضور الجمهور بالملاعب الكروية من عدمه، بات يطرح غير علامة استفهام، لا سيما ان هكذا قرارات تزيد بتوتير الأجواء بدلا من إخمادها، وهو ما حصل قبيل لقاء الحكمة والسلام الزغرتاوي بالمرحلة السابقة في برج حمود، حيث منع دخول جمهور الفريقين بالبداية، لكن تدخل المسؤول الإعلامي بالحكمة الزميل فارس كرم جعل المسؤولين عن أمن الملعب يبدلون قرارهم، وتكرر الامر امام ملعب بيروت البلدي، وقبل دقائق من اللقاء الاول المبتور بين الانصار والراسينغ حيث تكبد الجمهور مشقة الحضور، الى ان كان قرار بإدخال 250 فرداً من جمهور كل من الفريقين وعاد البقية ادراجهم، هذا دون إغفال إقامة لقاء النجمة ومضيفه النبي شيث، بدون قوى أمنية.
اما الخوف الأكبر، فهو تنفيذ الجمهور النجماوي تهديداته والتي نتابعها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بالإصرار على التوجه الى النبطية لمواكبة فريقه متمسكا بحقه في دعم فريقه، بعدما كان حرم لثلاث مباريات متتالية من هذا الحق، تنفيذا لعقوبة اتحادية أعقبت المباراة امام الانصار في ملعب الرئيس الشهيد رفيق الحريري في صيدا، خاصة ان مشجعي النجمة يرون بأن القرار بمنعهم من الحضور في ملعب كفرجوز استهداف موصوف (ودائما وفق ما يردده النجماويون في مدوناتهم وتغريداتهم الالكترونية)، ما يعني بأن قرار إقامة اللقاء في حضور الجمهور وفقا للآلية الطبيعية، أفضل من أقامته بلا جمهور، وما قد يولد هذا الامر من توترات، لا شك بأن المعنيين بغنى عنها في الظروف الراهنة.
ويشار بأن النجمة سيستعيد في المباراة امام الشباب الغازية، مهاجمه محمد جعفر بعد انتهاء فترة عقوبته الاتحادية بالإيقاف لمدة ثلاثة أشهر (بعدما خفضت بموجب قرار لجنة الاستئناف حيث كانت مدتها سنة)، في وقت سيستمر فيه غياب الثنائي حسن المحمد وخالد تكه جي، لعدم تماثلهما للشفاء من الاصابة، ومن المنتظر أن يلتحق المحمد (يعاني من التواء في الكاحل)، بالتدريبات الثلاثاء، فيما لا يزال تكه جي ينتظر قرار الجهاز الطبي للعودة، بعد الإصابة التي تعرض لها أمام طرابلس بالجولة السادسة.
ويسعى النجمة امام مضيفه الغازية، لمواصلة زحفه نحو الصدارة، حيث يقبع حالياً بالمركز الخامس بالترتيب بــ13 نقطة، وبفارق خمس نقاط فقط عن الصفاء المتربع بالصدارة.

المصدر :