عام >عام
رائحة الشريك تساعد في خفض مستويات التوتر حتى في غيابه البدني!
رائحة الشريك تساعد في خفض مستويات التوتر حتى في غيابه البدني! ‎الثلاثاء 13 شباط 2018 14:27 م
رائحة الشريك تساعد في خفض مستويات التوتر حتى في غيابه البدني!

نجاة سرعيني

وجدت أبحاث علم النفس الجديد من جامعة كولومبيا البريطانية، أن رائحة شريك رومانسي يمكن أن تساعد في خفض مستويات التوتر .

تقول الدراسة، التي نشرت أمس في مجلة الشخصية وعلم النفس الاجتماعي، أن النساء يشعرون بالهدوء بعد تعرضهم لرائحة شريكهم. وعلى العكس من ذلك، كان التعرض لرائحة غريب له تأثير معاكس ويرفع مستويات هرمون التوتر(الكورتيزول).

قام الباحثون بإعطاء 96 من الرجال تي شيرت نظيفة لارتدائها لمدة 24 ساعة، وقيل لهم الامتناع عن استخدام مزيل العرق ومنتجات الجسم المعطرة، والتدخين وتناول بعض الأطعمة التي يمكن أن تؤثر على الرائحة. ثم تم تجميد القمصان للحفاظ على الرائحة.

تم تعيين نساء عشوائيا" لشم  رائحة تي شيرت التي كانت إما غير ملبوسة، أو كان يرتديها شريكهم أو شخص غريب. خضعت النساء لاختبار الإجهاد الذي ينطوي على مقابلة عمل وهمية ومهمة الرياضيات العقلية.

وجد الباحثون أن النساء اللواتي قمن بشم رائحة قميص  شريكهم، شعروا بأنهن أقل توترا" قبل وبعد اختبار الإجهاد. وكان لديهم أيضا"مستويات أقل من الكورتيزول، مما يشير إلى أن فوائد العطر في الحد من الإجهاد .

وفي الوقت نفسه،كان لدى النساء اللاتي شمت رائحة غريب، مستويات أعلى من الكورتيزول طوال اختبار الإجهاد.

المصدر :