لبنانيات >جنوبيات
تكريم أساتذة بلغوا السن القانونية برعاية الرئيس بري
النائب بزي: الماكينة الانتخابية أنجزت 90% من الملف
تكريم أساتذة بلغوا السن القانونية برعاية الرئيس بري ‎الاثنين 25 نيسان 2016 09:32 ص
تكريم أساتذة بلغوا السن القانونية برعاية الرئيس بري
النائب بزي متوسّطاً المكرّمين (تصوير: مصطفى الحمود)

جنوبيات

رعى رئيس مجلس النوب  نبيه بري ممثلا بعضو كتلة التنمية والتحرير النائب علي بزي الاحتفال التكريمي الذي اقامه أقام المكتب التربوي لحركة «أمل» في اقليم الجنوب للاساتذة الذين بلغوا السن القانونية، في مجمع نبيه بري الثقافي  في الردار.
بداية النشيد الوطني ونشيد حركة «أمل»، ثم قدم الحفل الزميل علي عطوي، والقى الأستاذ المتقاعد جورج حايك كلمة المكرمين، حيا فيها زملاءه والأساتذة الذين يحملون رسالة العلم.
وتحدث مسؤول المكتب التربوي في إقليم الجنوب محمد توبي باسم الجهة المنظمة، وقال «وها نحن نقرأ دروسكم مقاومة لا تذعن للاحتلال ولا تنادي بعصبية او تهتف لمذهبية. ثم ألقى رئيس المنطقة التربوية في النبطية نظام الحلبي كلمة أشاد فيها بتضحيات الأساتذة قائلا: «ومن غيرك أيها المعلم يرفع مداميك هذا الوطن ويخرجه من آتون الحقد والألم؟... «.
بدوره، رحب رئيس المنطقة التربوية في الجنوب باسم عباس براعي الاحتفال والفاعليات والحضور ، مبديا حزنه تجاههم، لأنهم يتقاعدون قبل إقرار سلسلة الرتب والرواتب «.
كلمة الرعاية ألقاها النائب بزي، مثنيا على دور المعلم في بناء المجتمع والوطن. كما أعلن أسفه لعدم إقرار سلسلة الرتب والرواتب حتى الآن، بسبب الفساد المستشري في الدولة، متمنيا لو أن «الحفرة التي دفنت فيها الطيور المصابة بالإنفلونزا، قد اتسعت لدفن الفاسدين في هذه الدولة فيها أيضا».
وعن الطبقة السياسية الفاسدة، جزم بزي: « أن هناك هدرا سنويا يبلغ 600 مليون دولار جراء استعمال الإنترنت غير الشرعي.
وعن الانتخابات البلدية، قال: «هناك استحقاق مقبل في الأسبوع الأول من أيار، الانتخابات البلدية في لبنان، نحن في حركة أمل وفي كتلة التنمية والتحرير جاهزون أكثر من أي وقت مضى، أن الماكينة الانتخابية لحركة أمل وكتلة التنمية والتحرير، ربما قد أنجزت أكثر من 90% من هذا الملف، من أجل يكون هذا الاستحقاق بلدياً بامتياز». وختم بزي داعياً الى «عقد جلسة تشريعية في القريب العاجل، وقبل نهاية شهر أيار «.
وفي الختام، وزع النائب بزي والدكتور توبي الدروع التكريمية على الأساتذة المتقاعدين المحتفى بهم، ودعي الجميع بعدها إلى حفل كوكتيل.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر :