عام >عام
إطلاق لائحة صوت الناس لبلدية صيدا في مهرجان جماهيري وسط المدينة
إطلاق لائحة صوت الناس لبلدية صيدا في مهرجان جماهيري وسط المدينة ‎الثلاثاء 10 أيار 2016 13:38 م
إطلاق لائحة صوت الناس لبلدية صيدا في مهرجان جماهيري وسط المدينة

جنوبيات

عندما يعلو صوت الناس ويرتفع رفضاً للظلم والفساد المستشري... عندما يعلو صوت الناس استنكاراً للتمديد غير الشرعي للمواقع الدستورية ... عندما يعلو صوت الناس شجباً لكل المحاولات التي تهدف إلى زعزعة الاستقرار والأمن في هذا الوطن ... عندما يعلو صوت الناس في مواجهة غلاء المعيشة والظلم الاجتماعي ... يعلو ويعلو ليبقى صوت الناس هو الأمل في التغيير.
لائحة #صوت_الناس المدعومة من التنظيم الشعبي الناصري واللقاء الوطني الديمقراطي هي لائحة تضم مجموعة من الشباب والصبايا والرجال والنساء من أصحاب المؤهلات العلمية والكفاءة والنضال الوطني على الصعد كافة. هم أتوا من وسط الناس، ويشكلون قاعدة أساسية لإحداث تغيير فعلي يتيح الفرص أمام شباب هذا الوطن .
أعضاء اللائحة استقبلوا بحفاوة في مهرجان الإعلان الذي أقيم في  صيدا – السوق التجاري – شارع المطران سليم غزال، بحضور شخصيات سياسية وثقافية واجتماعية ونقابية وشعبية وشبابية. وقد صدحت في المكان الأغاني ذات الطابع الوطني والمطلبي والاجتماعي والتي تتكلم عن وجع الناس ومعاناتهم. كما رفعت يافطات تحمل إسم اللائحة وتعبر عن الشعارات التي ترفعها.
كما عرض فيلم وثائقي تضمن أبرز المشكلات التي يعاني منها المواطنون في صيدا بناء لمقابلات أجريت مع أشخاص ينتمون إلى مختلف الفئات الاجتماعية في المدينة. كما تضمن الفيلم صوراً للمرشحين على لائحة #صوت_الناس وتعريفاً موجزاً بهم.
أمين عام التنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد دعا أبناء مدينة صيدا إلى دعم لائحة #صوت_الناس التي انطلقت من واقع الوجع والمعاناة التي يعانيها المواطن. وأكد أن أعضاء لائحة #صوت_الناس يستحقون الدعم لأنهم يملكون القدرة والتصميم على مواجهة مشاكل الناس بشجاعة وجرأة إلى جانب أبناء صيدا لإحداث التقدم والتغيير. كما دعا أبناء مدينة صيدا إلى المشاركة الكثيفة في الانتخابات وإعطاء أصواتهم للائحة لكي تصبح البلدية الجديدة مركز استقطاب لكل الجهود والطاقات والقوى التي ستحدث التغيير على طريق الخلاص من تسلط زعامات الطوائف وحيتان المال ومافيات الفساد.
رئيس لائحة #صوت_الناس المهندس بلال شعبان كانت له كلمة أكد فيها أن أعضاء اللائحة لديهم القدرة على رفع صوت الناس ومعاناتهم لأنهم يعيشون في وسطهم، ويشعرون بوجعهم. وقدم خلال كلمته برنامج اللائحة البلدي الذي ستنفذه على الصعد كافة الاقتصادية منها والاجتماعية والخدماتية والمعيشية. وتناول برنامج اللائحة في سبع نقاط وهي: الحركة الاقتصادية، الخدمات على مختلف الصعد، تطوير المخطط التوجيهي للمدينة، العناية بالأوضاع الصحية العامة والنظافة، تعزيز الحركة الثقافية والفنية والتربوية والرياضية، مشاركة البلدية الأفكار مع الناس، وتطوير الأوضاع الذاتية للبلدية.
عريف الاحتفال عضو اللائحة خليل إبراهيم المتبولي قدم المهرجان  الذي بدأ بالنشيد الوطني اللبناني، وقال:" صيدا اليوم مع ناسها يللي هنّي أنتو عم تتحضّر و تتحضروا لإستحقاق إنتخابات  البلدية ... والبلدية  هيي المفروض تكون الحاضنة للناس والمواسية لأوجاعن ... يا ولاد البلد نحنا من الناس ... ونحنا الناس ... نحنا شجر الشوارع ...نحنا حكايات  الرصيف ... نحنا الربيع ... نحنا الشتي ... ونحنا الصيف ... ونحنا الخريف ... ونحنا الناس ...".
ثم عرف أعضاء اللائحة عن أنفسهم، وهم:
بلال شعبان، ابراهيم حداد، ابراهيم الراعي، حسن الزعتري، خليل متبولي، رانيا رمضان، رضوان القطب، زهية عبود، سامر جرادي، سهاد عفارة، طارق بشاشة، عاطف الإبريق، عبد الحليم عنتر، عدنان البلولي، فراس المجذوب، فؤاد الصلح، مجيد عبد الجواد، محي الدين معتوق، مريم ديراني، مصطفى حسن سعد، مهى حجازي.
وفي ما يلي كلمة أمين عام التنظيم الدكتور أسامة سعد:
يا أبناء صيدا الحبيبة... أيها الرجال... أيتها النساء... يا شباب صيدا وصبايا صيدا... من بين صفوفكم ، ومن واقع الوجع والمعاناة ارتفع صوتكم ليعلن ولادة لائحة "صوت الناس".
وهي لائحة تحمل إرادة التغيير.. وتحمل العزم والتصميم على مواجهة كل الأزمات والمشاكل... والعمل من أجل تحقيق مطالب الناس.
بالإرادة الصلبة، والعمل المخلص، والثقة بالشعب والوطن، ستفوز لائحة " صوت الناس"... وستنفذ بنود برنامج عملها... وستواجه بشجاعة وجرأة الصعوبات والعقبات بمشاركة كل أبناء صيدا... صيدا المحبة والتضامن... صيدا الوفاء والإباء ... صيدا القلب المفتوح لكل الناس.
وقال سعد:
لائحة" صوت الناس" هي صوتكم... هي هذه النخبة من المهندسين والأطباء والمحامين، ومن العمال والمعلمين والموظفين، ومن أصحاب الأعمال الحرة المنتجين... هي هؤلاء الشباب والصبايا من أصحاب المؤهلات العلمية والكفاءة المهنية والاستقامة الأخلاقية... وهي أيضاً هؤلاء الناشطين في الحقل العام، والمناضلين النقابيين، والمقاومين ضد الاحتلال والمدافعين عن لبنان والشعب اللبناني في وجه كل المخاطر، والمحافظين على صيدا مدينة  للتنوع السياسي والديني والمذهبي، وقلعة للوطنية والعروبة، وقاعدة راسخة للكفاح من أجل التقدم والتغيير... هؤلاء المرشحون هم أهل لثقتنا وثقة سائر الصيداويين ..
هؤلاء المرشحون يعيشون هموم الناس ومشاكلهم، ويملكون الكفاءة والتصميم على مواجهتها. وهم منغرسون في تربة صيدا ولديهم الرؤية والبرنامج الهادفان لإعادة الحركة والازدهار إلى المدينة.... فهذه المدينة الرائعة تستحق الحياة.
ولسوف يعطي الصيداويون أصواتهم يوم 22 أيار للائحة "صوت الناس" لأنها تعبر عن آلامهم، وتحمل آمالهم بالتغيير القادم لا محالة ومن دون أدنى شك.
وأضاف سعد:
الواقع الذي يعيشه الشعب اللبناني لم يعد يطاق... والصيداوين يعانون من هذا الواقع بشكل مضاعف...
نظام طائفي عفن لا يعيش ولا يستمر إلا على إثارة العصبيات الطائفية والمذهبية، ولا ينتج إلا التوترات والتقاتل والحروب الأهلية، وسلطة عاجزة عن حماية الشعب والوطن من أعداء الداخل والخارج، ودولة عاجزة عن توفير أدنى مقومات العيش الكريم لأبنائها، وحكام فاسدون لا هم لهم إلا مضاعفة ثرواتهم  على حساب الناس العاملين والمنتجين والكادحين... حكام لا نراهم إلا في المواسم الانتخابية حيث يطلقون الوعود المكررة الفارغة التي لم تصدق يوما ولن تصدق أبداً.
لكل ذلك بات التغيير هو هدف اللبنانيين، وبات النضال من أجل التغيير هو ما ندعو إليه، ويدعو إليه معنا كل الوطنيين والتقدميين والشرفاء. ومن المؤكد أن التغيير المطلوب لا بد له أن يشمل كل منظومة العجز والفشل والفساد بدءاً  بالمجلس النيابي والحكومة.... وصولاً إلى البلديات وغيرها من المؤسسات. فمنظومة السلطة بكل مكوناتها هي واحدة ، والقوى السلطوية من زعامات الطوائف وحيتان المال يهيمنون على الدولة بكل مفاصلها، ومن ضمنها البلديات... وظواهر العجز والتسلط والفساد متفشية في قمة الحكم، كما هي متفشية في البلديات وفي كل مكان.
من هنا تأتي مشاركتنا كتنظيم شعبي ناصري وكتيار وطني في الانتخابات البلدية التي نعتبرها جزءا من معركة التغيير الشامل في لبنان، ونهدف من خلالها إلى رفع هيمنة القوى السلطوية الفاسدة عن البلديات. وذلك من أجل تحويل هذه البلديات إلى محرك للتنمية الحقيقية التي يستفيد من ثمارها كل الناس، لا تلك التنمية الكاذبة التي لا تعود بالفائدة إلا على جيوب رجال السلطة والسماسرة والأزلام.
ومدينة صيدا  تشهد في هذه الفترة أسوأ مرحلة من مراحل تاريخها، سواء لجهة تراجع الموقع والدور السياسي والاقتصادي والاجتماعي ، أم على صعيد تفشي البطالة والفقر والكساد والركود، إضافة إلى تفاقم مشاكل الماء والكهرباء وسائر الخدمات، وفضلاً عن انحسار كل أوجه النشاط الاجتماعية والثقافية وغيرها.
 في صيدا لا تقوم البلدية بالدور المفترض بها أن تقوم به، سواء لجهة تنشيط الحركة الاقتصادية، أم لجهة رعاية الأوضاع الاجتماعية والصحية واحتضان الحركة الثقافية والفنية، أم لجهة مواجهة المشاكل الأساسية التي يعاني منها المواطنون كالبطالة وتأمين المسكن والتعليم والاستشفاء وغيرها وغيرها الكثير. وكل ذلك نتيجة لهيمنة قوى السلطة على البلدية ومصادرتها لقرارها، وبسبب ابتعاد البلدية عن هموم الناس وعن الاهتمام بأوضاعهم الصعبة.
أما نحن فلا نرى أي فعالية وحضور للبلدية من دون القرار المستقل للمجلس البلدي، ومن دون المشاركة الشعبية الواسعة في هذا القرار، فالقرار المستقل والمشاركة الشعبية هما شرطان ضروريان للنجاح، ولا يملك المجلس البلدي الحالي أيا من هذين الشرطين.
وقال سعد:
إن مهمة النهوض بصيدا من كبوتها، واستعادتها الإزدهار والدور على مختلف الصعد الوطنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية، وتجاوز ما لحق بموقعها كعاصمة للجنوب من أذى بسبب ممارسات الشحن الطائفي والمذهبي ودعوات الانعزال والتقوقع، هي مهمات كبيرة الأهمية لتحسين واقع صيدا وحاضرها وضمان مستقبل زاهر لأبنائها. ولقد تعهدت لائحة " صوت الناس" بإنجاز هذه المهمات عند وصولها إلى المجلس البلدي، ما يدفعنا، ويدفع الصيداويين لإعطاء أصواتهم لهذه اللائحة التي تحمل هموم الصيداويين، ولا هدف لها إلا تحقيق أهدافهم وخدمة مصالحهم. لذلك سيمنحها الصيداويون ثقتهم وأصواتهم، وستصل الى المجلس البلدي.
 ونحن من جهتنا  نشدد على دعوة كل أبناء صيدا المخلصين والحريصين للمشاركة الكثيفة في الانتخابات، ولإعطاء أصواتهم للائحة "صوت الناس، لكي تصبح البلدية الجديدة مركز استقطاب لكل الجهود والطاقات والقوى، وللعمل جنبا إلى جنب من أجل إخراج صيدا من الأزمات التي تخنق أبناءها، ولكي تستعيد العافية والإزدهار.
فيا أبناء صيدا وشباب صيدا وصبايا صيدا ضموا أصواتكم إلى "صوت الناس"، وساهموا في محاربة الفساد والإفساد... وشاركوا في معركة التغيير. وثقوا كل الثقة أنه عندما يصل" صوت الناس" إلى المجلس البلدي قإن خطوة مهمة نكون قد خطوناها على طريق الخلاص من تسلط زعامات الطوائف وحيتان المال ومافيات الفساد.
وختم سعد بالقول:
نؤكد لكم أن "صوت الناس" قد علا وارتفع، ولن تقف في وجهه أية أسوار أو حواجز، وهو سيصل حتماً إلى كل المواقع والمراكز.
كل الثقة بوصول لائحة "صوت الناس" إلى المجلس البلدي يوم 22 أيار الجاري،
وكل التحية للأخ بلال شعبان رئيس لائحة "صوت الناس، ولسائر أعضاء اللائحة،
وألف تحية لكم أيها الإخوة لمشاركتكم في هذا اللقاء،

وفي ما يلي نص كلمة رئيس لائحة صوت الناس المهندس بلال شعبان، وجاء فيها:
باسم صيدا وأهل صيدا المقاومين للغزاة على مر التاريخ ، باسمكم واسم كل فقير وكل حر في صيدا وكل متضرر من الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية السيئة، نحن تقدمنا للمجلس البلدي لنعبر عن صوتكن، نعبر عن صوت الناس المتضررة من هالأوضاع , و يلي هي الغالبية العظمى من اهل صيدا ,لانو يلي بدو يعبر عن الناس و يحكي بأسم الناس و يقول هيدا صوت الناس بدو يكون عايش وجع الناس و الام الناس و مأسي الناس عايش همومها و مشاكلها و قضاياها , و بحس فيها و بدو يكون عندو رؤية واضحة و طريق واضح ليساعد ناسو و مجتمعو, و يتقدم لطليعا , من خلال العمل بالمجلس البلدي. نحن مجموعة غالبيتها من الشباب و بعض المخضرمين يلي طلعو من البيئة الشعبية يلي , عانت لتعلمت و تثقفت , و عانت للقت فرصة عمل ووصلت لمواقعها بالعمل بنجاح , من خلال كفائتها و صدقها و اخلاصها و تفانيها  , الشي يلي حققلها مصداقية باوساط مجالها. انا بلال محمد شعبان , ابن صيدا ,عشت و تعلمت فيها بمدارسها الحكومية , و تخصصت بالخارج في بمجال الهندسة الالكترونية بمنحة , و رجعتعلى لبنان رافض فرصة العمل بالخارج لانو هدفي خدمة بلدي و مجتمعي و ناسي و رد الجميل لمدينتي.
و انطلاقا من يلي حكيناه صغنا برنامجنا الانتخابي
و يلي بيشمل سبعة عناويين
حنذكرها بأختصار لضيق الوقت
العنوان الاول ببرنامجنا
هو موضوع بهم صيدا و ابنائها ..... و هوتشجيع الحركة الاقتصادية بصيدا و الاهتمام بالاوضاع الاجتماعية لانو البطالة بصيدا بين الشباب صارت فوق ال45 بالمية و بالاخص بين خريجي الجامعات ليش .. لانو وضع صيدا الاقتصادي تراجع بمحيطها ... ,مع انها عاصمة اقتصادية للجوار و الجنوب كله , في المدينة كساد بالاسواق,  قلة الاعمال في المدن الصناعية, , قد يقول قائل انو هذا الوضع ينطبق على كل المناطق اللبنانية و هذا صحيح و لكنه في صيدا اشد قساوه على الناس من اي منطقة اخرى , و لا يحظى هذا الوضع باي اهتمام من الجهات المسؤولة سوى في المواسم الانتخابية حيث تكثر الوعود الفارغة لتحسين الاوضاع  لذلك
علينا انو نواجه هالمشاكل الاقتصادية و الاجتماعية و العمرانية بالمدينة من خلال مبادرات و اتصالات حيقوم فيها مجلسنا  البلدي الجديد:
اولا- بدنا  نعزز علاقات البلدية مع محيطها جنوبا شرقا و شمالا, لتستعيد مدينتنا دورا كعاصمة اقتصادية للجوار و الجنوب .
  -تنين- بلديتنارح  تتعاون مع مختلف القوى و الهيئات الشعبية لنطالب الدولة و الحكومة بمشاريع التنمية للمدينة.
–تلاتة- بلديتنارح تستدرج و تجذب استثمارات على المدينة لمشاريع انتاجية بتأمن فرص عمل للشباب الصيداوي.
غير المبادرات و التحركات يلي حكينا عنها لننهض بالحركة الاقتصادية  كيف ؟ في عنا مشاريع موجودة قائمة حنكملها و في عنا طرح لمشاريع جديدة
منها على سبيل المثال لا الحصر
- اولا–بدنا نسرع بانجاز مشاريع البنية التحتية بالاسواق التجارية.
-تنين-علينا  في المستقبل منع التخبط و الارتجال بالمشاريع  
-تلاتة-بدنا نكمل العمل بترميم القلعة البرية , و العمل على تأهيل القلعة البحرية و استكمال الترميم و البنى التحتية في صيدا القديمة لانها ارث المدينة و حضارتها.
-اربعة - حنضوي الاسواق التجارية و الكورنيش البحري و القلعتين البحرية و البرية ليلا و هيدا بشجع حركة التسوق و برجع الحياة لوسط المدينة.
–خمسة –رح  نشجيع الحركة بالمدن الصناعية من خلال تطوير بناها التحتية.  
–ستة-بلديتنا رح توسع المسبح الشعبي و تجهزو بشكل لائق ليضل مقصد للناس.
-سبعة- رح نسرع في انشاء متحف في المدينة و فيها من الاثار
و التراثيات ما يكفي لاقامتو.                                               
بعنوانا الاول كمان الاهتمام بالاوضاع الاجتماعية
ليش؟ لانو
نتيجة الوضع الاقتصادي السيىء ازدادت معدلات الفقر بين ابناء المدينة و تفشت البطالة و خسر كتير من ارباب الاسر وظائفن ما جعل اسرن تعيش بظروف قاسية.... و من الانعكاسات الخطيرة لهالواقع الاقتصادي السيىء هو لجوء الشباب للهجرة و سبب اليئس و الاحباط و الشعور بالتهميش
هيدا الوضع الاجتماعي  لا يحظى بأي اهتمام من قبل المسؤولين سوى الكلام المعسول و الفارغ في المواسم الانتخابية .
شو رح تعمل بلديتنا الجديدة على هذا الصعيد:
اولا:رح توظف ابناء صيدا بالمشاريع يلي عم تتنفذ بالمدينة, و بالدوائر و المؤسسات الموجودة فيها.                                    -تنين- رح نتعاون مع المؤسسات العامة و الخاصة لتأمين فرص عمل للشباب.
–اربعة-رح نهتم بأوضاع الصيادين المهنية و الاجتماعية لانن فئة عملها موسمي و بدها اهتمام خاص.
–خمسة-بلديتنا رح تقوم برعاية الاوضاع الاجتماعية الصعبة و ان تقدم العون للفقراء و المحتاجين  بالتعاون مع الهيئات المهتمة بهالشأن.....
لا اقول انه وعد بل انه عهد على بلديتنا ان تكون صوت و ام و بي لكل صيداوي مظلوم عم يتعرض لاي شكل من اشكال القهر و التهميش.
العنوان الثاني ببرنامجنا:

الخدمات على مختلف الصعد
ان واقع الخدمات في تراجع مستمر و متدهور من انقطاع للكهرباء و للمياه و عدم توفر سلامة الغذاء و تلوث في الماء و البحر و الجو اضافة الى طرقات مكسرة عم تصطاد المواطن ليل نهارو ازدحام شوارع نفذت من دون تخطيط و شط بحر مش صالح الا ليكون مصب للمياه البتذلة....
هيدا الواقع عم يشكل معاناة للمواطن الصيداويو تعريض السلامة العامة للخطر .
شو رح تعمل بلديتنا ؟
بلديتنا رح تكون بالميدان بمواقع الخلل لمعالجة علمية و جدية و فورية و رح تستعين بكل الخبرات و الطاقات الموجودة في البلد و حتمارس كل اشكال الضغط على الادارات الرسمية المعنية ... و نحن هون بحاجة لدعمكم دعم الناس... و التنمية بمنظورنا هي مع الناس و من اجل الناس.

شو رح تعمل بلديتنا؟
اولا بالنسبة لمشكلة الكهربارح طالب بلديتنا مؤسسة كهربا لبنان بانو تاخد صيدا حصتها العادلة من الكهربا و رح تتصدى للتقصير و الاهمال بتصليح الاعطالو رحنظم قطاع  المولدات عن طريق وضع تسعيرة صحيحة و عادلة .
ثانيا- مشكلة المي.....ممنوع تنقطع الميبصيدا و رح تكون بلديتنا الند و المراقب لمؤسسة مياه لبنان الجنوبي لتحسين اداءا .
ثالثا-مشكلة النفايات و الصرف الصحي و الضرر البيئي:                                      معمل معالجة النفايات و يلي هو نتيجة جهود لبلديات متعاقبة و مشكورة جميعها.. رح نعمل على تحسين اداءه و مراقبة العمل فيه و رح نستعين بخبراء لمعالجة الثغرات الموجودة , لانو ما في معمل نفايات بالعالم بطلع ريحة كريهة بتنتشر بالمدينة و محيطاو ستعاود بلديتنا التفاوض  مع اصحاب المعمل على تحسين شروط العقد بينها و بينه لمصلحة مالية بلدية صيدا.
مشكلة المياه المبتذلة يلي بعدو جزء كبير  منها بصب ببحر المدينة و بلوثو, مطلوب انو نكمل ربط مجاري الصرف الصحي بمحطة تكرير المياه المبتذلة .
-رابعا-الطرقات و سلامتها و انارتهاو هيدا من صلب عمل البلدية , رح تعمل بلديتنا على مراقبة احوال الطرقات بشكل دائم.
لانو الخدمات و متابعتها اليومية هيدا واجب على البلدية لان المواطن عم يدفع ضريبي من جيبتو ومش ضروري نرفع يافطة لنشكرها بل علينا محاسبتا بصناديق الاقتراع.
العنوان الثالث ببرنامجنا

تطوير المخطط التوجيهي للمدينة:
صيدا مدينة تاريخية و تجارية بامتياز علينا اظهار وجهها التراثي و السياحي و دورا على شاطىء المتوسط كمدينة جامعة للحضارات و ليست جامعة  للنفايات ... صيدا مدينة عم تكبر بفعل النمو السكاني لاهلها و بفعل ازدياد اعداد القادمين للسكن فيها من الجوار و من خارج لبنان , وهيدا لازم ناخدو بعين الاعتبار بالمخطط التوجيهي للمدينةوندرس وضعالطرقات  و نسب العمار و كل المرافق و الخدماتالعامة و نتفادى اي خلل بأعمال الضم و الفرز حتى ننصف صغار المالكين.

العنوان الرابع ببرنامجنا

العناية بالاوضاع الصحية العامة و النظافة
اديش في ناس بهالبلد عم تموت على ابواب المستشفيات و بدل ما ندعم المستشفيات الحكومية لتكون ملاذ للمواطن للاسف عم نسكرا
–واحد-المستشفى الحكومي و يلي بشكل متنفس هام جدا للصيداووين على الصعيد الصحي وجد ليستمر و مش رح تقبل بلديتنا انو يتسكر .
–تنين - المستشفى التركي يلي رح تنهار جدرانو قبل ما تستفيد المدينة والجوار منو , رح تعمل بلديتناعلى اطلاقالعمل فيه
-تلاتة- بلديتنا رح تفعل دور الرقابة لحماية المستهلك صحيا بسلامة الغذاء و اقتصاديا بالاسعار و هيدا من واجباتها.
يا ابناء مدينتي الاحباء... اعلى فاتورة عم يدفعا المواطن هي الفاتورة الصحية واديش عمل البلدية مهم للتخفيف منها.
خامس عنوان ببرنامجنا:
تعزيز الحركة الثقافية و الفنية و التربوية و الرياضية
حياة ثقافية محدودة... لا مهرجاناتالا ما ندر مدينة بتنام بكير, نشاطات رياضية هزيلة  الا بالمناسبات و ما يأتينا من خارج المدينة
هيدا الواقع انعكس سلبا على المدينة و شبابها يلي مش عم يلاقو مجالات مفتوحة امامهم لاظهار نشاطاتهم و ابداعاتهم و بالتالي عم يتراجع التفاعل بينهم و بين مجتمع المدينة
شو رح نعمل؟
بلديتنا رح تنظمالندوات و المعارض و المسرحيات و المهرجانات بالتعاون مع الاندية الثقافية و من خلال تطوير عمل المكتبة العامة في البلدية و تفعيلها و مكننتها و من خلال تنفيذ قرارالمجلس البلدي السابق بأن يتحول مبنى قصر العدل القديم بعد ترميمه الى قصر للثقافة بأسم مركز مصطفى سعد الثقافي.
طبعا هذه القضايا ستكون محل بحث و نقاش مع اصحاب الشأن و ستكرس بلديتنا جهود كبيرة حتى تستعيد صيدا رونقها و روحها الابداعية .
العنوان السادس للبرنامج و هو ما قبل الاخير
هو مشاركة البلدية الافكار مع الناس
واقع الحال انو البلدية لا تتشارك مع المواطنين بالاراء و القرارات... و المواطن لا يعرف ما تخطط له البلدية و ما عندو ادنى فكرة عن موازنتها و ما بتتشاور مش بس مع المواطن و لا مع منظمات المجتمع المدني و المؤسسات الاهلية و لا مع القوى السياسية المختلفة و هيدا بينعكس سلبا على المدينة و اهلها لانو الناس لهم الحق يعطو رأيهم.
بلديتنا رح تتشارك مع المواطنين بقراراتا لانو بلدية صيدا متنفسلكل الصيداووين و رح تكون البلدية مركز جامع لكل القطاعات و الهيئات المختلفة لتوحيد الجهود .
سابع و اخر عنوان ببرنامجنا
هو كيف منطور الاوضاع الذاتية للبلدية

البلدية لا تدار بعقلية شركة و بفردية بل هي مؤسسة عامة ترعى مصالح المدينة كلها و مصالح الناس و لا تستقيم امورها بتسلط فردي او فئوي او سياسي.
واحد– المبدأ الاول بشغلنا هو مبدأ العمل الجماعي و مبدأ العمل الديمقراطي داخل المجلس البلدي , المجلس البلدي منو رئيس بلدية بس المجلس البلدي فريق عمل منسجم بيوزع العمل فيه على الاعضاء بشكل يتناسب مع اختصاص كل واحد
تنين- بلديتنا رح تحسن  ادارتها وتطور مؤسساتها بالتعاون مع جهاز الموظفين الموجود فيها و بالاستعانة بخبرات ادارية صيداوية بالاضافة لتطوير الجهاز الاداري فيها و ملىء الشواغر و توفير المكننة الادارية و توسيع جهاز شرطة البلدية و تفعيلو و تعزيز جهاز الاطفائية و الصيانة و المسلخ و تدريب الموظفين و تأهيلهم .
تلاتة–ماليا ...نحن بلدية منعتمد الشفافية بكل عملنا ... لا بد من تحسين الجباية و الحصول على حصة البلدية من الصندوق البلدي المستقل بموعدها و تنمية املاك البلدية و تحسين استثمارها .
يا ابناء مدينتي الحبيبة....
صيدا بتستاهل فريق عمل جدي امين كفؤ و شفاف صيدا بتستاهل ادارة راقية و متطورة .
و اختم بما قال الشاعر توفيق زياد :
لي من هوى شعبي و من حب الكفاح  ومن صمودي
عزم تسعر في دمي نارا على الحطب الشديد
بأسم لائحة صوت الناس
نشد على اياديكم نقبل جباهكم و نقول نفديكم.

وبعد انتهاء المهرجان توجه أعضاء اللائحة برفقة أمين عام التنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد إلى النصب التذكاري للشهيد معروف سعد عند البوابة الفوقا وقرأوا الفاتحة إجلالاً لروحه الطاهرة، وتعبيراً عن الوفاء لنهجه الوطني والقومي والاجتماعي.
فتحية لتجربته التاريخية الرائدة والمميزة في رئاسة بلدية صيدا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر :