عام >عام
الحريري زار صيدا مؤكّداً أن "المستقبل" عابر للطوائف
صيدا: تنافس بين 3 لوائح والاقتراع بلغ 44.5%
السنيورة: يوم عرس ديمقراطي والاقتراع واجب
الحريري زار صيدا مؤكّداً أن "المستقبل" عابر للطوائف ‎الاثنين 23 أيار 2016 08:40 ص
الحريري زار صيدا مؤكّداً أن "المستقبل" عابر للطوائف
الرئيس الحريري وسط المحتفلين بفوز لائحة السعودي في صيدا في منزل شفيق الحريري (تصوير: سامر زعيتر)

صيدا - سامر زعيتر:

عاصمة الجنوب صيدا كانت على موعد مع فتح صناديق الاقتراع التي شهدت إقبالاً خفيفاً للمواطنين منذ السابعة من صباح أمس، قبل أن يرتفع ليعكس حدة التنافس بين اللوائح المدعومة من التيارات السياسية في المدينة، حيث بلغت نسبة المشاركة عند إقفالها السابعة مساء 44.5%، بتدنٍ عن نسبة المشاركة في العام 2010، والتي بلغت 56.22%.

يبلغ عدد الناخبين في المدينة (60610)، فيما تنافس على مقاعدها البلدية الـ21 (53 مرشّحاً) بعد انسحاب 3 مرشّحين، ليستهل المشهد الانتخابي عند فتح صناديق الاقتراع، بتوافد أبناء المدينة إلى مراكز الاقتراع، حيث بلغت نسبته أكثر من 10% في العديد من المراكز عند الساعة 9 صباحاً، لترتفع إلى 20% في بعض المراكز عند حلول الساعة 11 قبل الظهر، وما لبثت أنْ ارتفعت نسبة المشاركة ككل إلى 30% بُعيد الثالثة عصراً، لتقفل عن السابعة مساء على 44.5%.

ونشرت وحدات من الجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي أمام مراكز الاقتراع الـ17، وفي الشوارع والأحياء الرئيسية في المدينة، فيما انتشر مندوبو اللوائح أمام مراكز الاقتراع، ونشطت الماكينات الانتخابية في القيام بمهامها.

سير العملية الانتخابية

التنافس لاختيار 21 عضواً للمجلس البلدي في صيدا 3 لوائح، وفق الآتي:

- اللائحة الأولى: حملت إسم "لائحة إنماء صيدا" برئاسة رئيس البلدية الحالي المهندس محمد السعودي، والمدعومة من النائب بهية الحريري و"تيار المستقبل" والرئيس فؤاد السنيورة، "الجماعة الإسلامية"، الدكتور عبد الرحمن البزري، وعدد من العائلات والفاعليات، وتضم 17 عضواً من المجلس البلدي الحالي، هم: المهندس محمد زهير السعودي، إبراهيم يوسف البساط، عرب سعد الله رعد الكلش، وفاء وهبه شعيب، المهندس علي شفيق سعد الدين دالي بلطة، محمد هلال محمود قبرصلي، نزار حلمي الحلاق، الدكتور حازم خضر بديع، المهندس محمد منذر محمد رفقي أبو ظهر، المهندس مصطفى ماجد حجازي، الدكتور محمد حسيب البزري، الدكتور عبدالله يوسف كنعان، المهندس محمد حسن البابا، مطاع أحمد مجذوب، المهندس محمود محمد شريتح، حسن محمد الشماس، كامل عبد الكريم كزبر، أضيف إليها 4 أعضاء جدد هم: الدكتور ناصر محيي الدين حمود، المحامي ميشال جورج طعمة، المهندس إبراهيم عبدالله الحريري وإبراهيم علي الراعي، بدلاً من الأعضاء الأربعة الذين عزفوا عن إعادة الترشّح، وهم: أحمد مصطفى الحريري، ديانا غسان حمود، المهندس محمد السيد والمحامي اسكندر الحداد.

- اللائحة الثانية: حملت إسم "لائحة صوت الناس"، وهي التي أطلقها أمين عام "التنظيم الشعبي الناصري" الدكتور أسامة سعد و"اللقاء الوطني الديمقراطي" ويترأسها المهندس بلال شعبان، وهي تضم الى شعبان: سامر جرادي، مصطفى حسن سعد، خليل متبولي، سهاد عفارة، مهى مصطفى حجازي، رانيا رمضان، مريم شفيق الديراني، ابراهيم جان حداد، زاهية البير عبود، فؤاد محمد رفقي الصلح، عاطف الابريق، ماجد محمد حسيب عبد الجواد، طارق رفيق بشاشة، عبد الحليم محمود عنتر، محيي الدين أحمد معتوق، رضوان عبد السلام القطب، حسن خليل الزعتري، ابراهيم محمد علي الراعي، عدنان البلولي والمهندس فراس المجذوب.

- اللائحة الثالثة: حملت إسم "لائحة أحرار صيدا"، والتي أعلن تشكيلها رئيس "المنظمة اللبنانية للعدالة" الدكتور علي الشيخ عمار، وهي غير مكتملة وتضم: الشيخ يوسف خليل مسلماني، الشيخ محيي الدين محمد عنتر، خالد محمد علي الديماسي، حسام الدين محمد ناصر، علي ماهر الاسكندراني، محمد نزير بهيج النعماني وزينب كيوان، حسن محمد عوكل، لكن الأخير عاد وانسحب منها.

السنيورة

{ العرس الإنمائي لم يخل من الدعم السياسي، وفق ما أكد رئيس "كتلة المستقبل النيابية" الرئيس فؤاد السنيورة الذي اقترع في "ثانوية البزري" بالقول: "اليوم هو عرس للديموقراطية والمنافسة الرياضية، وأنتهز المناسبة لأقول أشد على يد كل من تقدم إلى الانتخابات كمنتخب وهذا يعبر عن الحيوية في هذه المدينة من اجل ان يشاركوا في المنافسة الديموقراطية لخدمة الشأن العام وصيدا".

وأضاف: "موضوع مشاركة أبناء المدينة أساسي. ليس حقا للناخب أن يشارك بل هو واجب وأؤكد لكل شخص ضرورة المشاركة لأن الذي يتقاعس ويبتعد عن أن يعبر عن رأيه كأنه يحاول أن يجعل الآخرين يتكلمون باسمه. أقول لكل مواطن: شارك واختر من تريد ولكن عليك ان تشارك لان هذه الصورة يجب ان يعطيها كل مواطن صيداوي وهي ان يشارك في العملية ويعبر عن رأيه، وبالنسبة إلى فريق لائحة "إنماء صيدا"، أرى أن هذا اليوم بالنسبة إليه هو التعبير الحقيقي عما قام به في سنوات الست الماضية عندما أتى أهل صيدا وشاركوا في الانتخاب وصوتوا للائحة التي مثلتهم فعليا بعملها وإنجازاتها التي روت قصة نجاح، وننظر إلى كل هذه الفترة الماضية وما قامت به البلدية من انجازات تخولها أن تعبر عن هذا النجاح من خلال دعم اهل صيدا وكل المبادرات التي قام بها نواب المدينة الحرصاء على مصلحة صيدا".

وختم الرئيس السنيورة: "نتطلع الى المستقبل واستمرار هذا الاداء الناجح، وبالتالي هناك جملة من الامور على المدينة ان تحققها في الفترة المقبلة، وانا ارى ان هذا الفريق بقيادة السعودي قدم قصة نجاح ويقدم مشروع نجاح من خلال البرامج التي يعدها مع فريق عمله، أهمية هذا الفريق انه متضامن من اجل تحقيق هذه الاهداف".

النائب الحريري

{ بدورها رئيسة "لجنة التربية والثقافة النيابية" النائب بهية الحريري اقترعت عند الساعة 9 صباحاً في "مدرسة مرجان" بدلاً من "مدرسة متوسطة معروف سعد الرسمية" بعد نقل الصندوق منها، مؤكدة احترام ارادة الناس مهما كانت النتائج بالقول: "إننا نتكلم عن الإنماء وننتخب لمستقبل صيدا وإنمائها، الناس تختار ونحن نحترم جميع الناس. إنها عملية ديمقراطية، وعندما تنتهي الانتخابات سنتعاون للنهوض بالبلدة ولدينا ثقة كبيرة بـ "الجماعة الإسلامية"، هناك اقبال على الانتخابات والكل يحارب لمصلحة صيدا. رسالة تيار المستقبل اننا نحترم ارادة الناس مهما كانت النتائج".

وقالت: "إن العملية الديمقراطية تنجز بسلاسة، فهذه هي صيدا، ونحن لا نتحدث بالأحجام، بل بالإنماء، فالمدينة تنتخب لمستقبلها وتطورها وإنمائها، ومن حق كل فرد أن يعبر عن رأيه وكيف يريد خدمة مدينته والناس عليها ان تختار".

ورداً على سؤال قالت: "نحن متحالفون مع "الجماعة الإسلامية" ونحترم كل الناس، أسامة سعد صديقنا وهذه عملية ديمقراطية وفي نهاية الانتخابات جميعنا سنضع يدنا بيد بعض للنهوض بمدينتنا ولا أحد بمفرده يكمل الطريق، ولدينا ثقة كبيرة بـ "الجماعة الإسلامية"، والمسيحيون والشيعة ممثلون في اللائحة وهم في القلب وهذه هي صيدا".

وشكرت النائب الحريري "أهالي صيدا لأنهم منذ الصباح بدؤوا بالاقتراع بكثافة وكلهم ينحازون لمصلحة مدينتهم"، مؤكدة أن "رسالة "تيار المستقبل" احترام إرادة الناس مهما كانت النتائج".

أحمد الحريري

{ إلى ذلك، اقترع الأمين العام لـ"تيار المستقبل" أحمد الحريري، الثامنة صباحاً، في "مدرسة مرجان" في صيدا لمصلحة "لائحة إنماء صيدا" برئاسة المهندس محمد السعودي وقال: "العملية الانتخابية تتم بهدوء كالعمليات الانتخابية التي حصلت قبل، في أجواء من الديموقراطية والرقي، بعيدا من أي مشاكل، وقريبا من الطروحات التي تخدم مدينة صيدا".

وشدّد على أن "22 أيار 2016 سيكون يوماً تاريخياً لصيدا التي اكدت عامي 2009 و2010 الولاء للشهيد الرئيس رفيق الحريري، كما ستكرر التأكيد اليوم، من خلال الناس نفسهم الذين أكدوا في الجولات التي قمنا بها أن مدينة صيدا هي مدينة حرة بقرارها وقادرة على التعبير عن قرارها في صندوق الاقتراع".

وأضاف: "إثر النتائج ستكتب صفحة جديدة في تاريخ صيدا مع الرئيس محمد السعودي، الصيداوي الأصيل الذي يمثلنا، إن كان في طيبته أو عفويته أو دقته في المشاريع والخطوات التي قام بها في السنوات الست الماضية، المهندس السعودي صيداوي اصيل تمكن من أن يحفظ حقوق صيدا ويعيد لها البهجة في المشاريع الكبرى التي نفذها على رأس البلدية، ونحن نأمل أن يستقيم الوضع في البلد لكي نرى الانتعاش الاقتصادي في صيدا وكل المناطق".

وشدّد على أن "الناس ليست معنا من اجل المال، بل هي معنا من أجل المحبة التي زرعناها منذ عام 1979 حتى اليوم. الناس معنا لان الرئيس الشهيد رفيق الحريري دفع الدم عام 2005 لتحرير لبنان والناس من النظام الامني السوري - اللبناني الذي كان طاغيا في البلد ويستبد بالناس".

ورأى أن "كل الأحزاب في لبنان تأثرت بالانتخابات البلدية وليس فقط "تيار المستقبل"، ولتكن الانتخابات البلدية بمثابة الاختبار لكل الأحزاب لكي تعرف اين اخطأت، وتجري تقييما كاملا لتطوير الامور الجيدة وتصحيح الأخطاء".

وأشار إلى أن "الانتخابات في صيدا وصفت بأم المعارك، لأنها تتم في عاصمة الجنوب حيث التنافس يتم بين لائحتين اساسيتين ولائحة ثالثة غير مكتملة، أن مدينة صيدا اعتادت أن يكون لها رأي وصوت في الاستحقاقات الديموقراطية، فيمكنها أن تقول كلمتها بهدوء، لذا نتمنى أن يمر هذا النهار بهدوء بجهود القوى الامنية والجيش لكي تتمكن صيدا من النزول بكثافة الى صناديق الاقتراع، وفاء لمحمد السعودي".

وأكد "الحق الديموقراطي للجميع بالترشح، والنائب السابق أسامة سعد ابن بلدنا، وهو حريص بقدر ما نحن حريصون على ان يمر هذا النهار بهدوء، لأن ما يجري اليوم هو تنافس ديموقراطي وبكرا منرجع وين ما منشوفو منبوسو، كما نفعل عادة".

ورداً على سؤال عن انعكاس نتائج بيروت على مدينة صيدا، لفت أحمد الحريري إلى أن "الوالدة بهية الحريري كانت موجودة في صيدا كل الوقت، لكن بيروت تأثرت بغياب الرئيس سعد الحريري، لمدة خمس سنوات، واليوم الرئيس الحريري عاد ليكون بين أهله وناسه، ونحن نعمل على ترميم هذه العلاقة مع بيروت وأهلها، آخذين في الاعتبار نتائج الانتخابات التي فزنا بها بفارق 7 آلاف صوت بين الأخير على لائحتنا والاول على لائحتهم، و15 ألف صوت بين الاول عندنا وعندهم، في حين أن بعض الأحزاب فازت بفارق قليل من الأصوات لا يقارن ببيروت، كما حصل في بعلبك مثلاً، من خلال فارق الـ 800 صوت".

سعد

{ أما أمين عام "التنظيم الشعبي الناصري" الدكتور أسامة سعد، فاقترع عند الساعة 10 صباحاً في "مهنية صيدا الرسمية"، فأكد على حاجة الشباب لإحداث تغيير فعلي  للتخلص من  واقع التهميش الذي يعانون منه بالقول: إن المشاريع التي نفذت فيها خفايا كثيرة تتعلق بالفساد، ومن يريد تغيير فعلي والتقدم نحو الأفضل عليه أن يعيد لصيدا ازدهارها وإيصال من يمثلها صناديق الاقتراع. فلتنزلوا ولتحاسبوا وانتخبوا الأفضل، انتخبوا "لائحة صوت الناس".

وأضاف: "نحن لا يهمنا التوافق ولم نسع إليه، ولن نسعى إليه، فهناك نهجان مختلفان ومتناقضان. ونحن نراكم نضالات من أجل التغيير، وهم يراكمون الفساد والنهب والسرقة، نسب الاقتراع جيدة وفي ارتفاع، والإجراءات جيدة من الناحية الأمنية. وهناك بعض العوائق أمام بعض الناخبين في أقلام الاقتراع في حي رجال الأربعين، وذلك نتيجة وضع الأقلام في الطابقين الثاني والثالث الأمر الذي من شأنه إعاقة وصول المرضى وكبار السن للإدلاء بصوتهم، ونستنكر قيام وزارة الداخلية بهذا الإجراء الذي يصب في إطار منع الناخبين من الإدلاء بأصواتهم. كما استنكر استخدام المال السياسي في الانتخابات".

وأكد سعد "أن الرهان الحقيقي هو على إرادة الناس الذين يعيشون أوضاعاً مأساوية نتيجة سياسات الحكم، وندعو كافة المواطنين والمواطنات المقهورين، والشباب والشابات المهمشين لمحاربة الفساد والتطلع إلى التغيير والتقدم والتطور والازدهار، كما دعاهم إلى  للاقتراع  للائحة صوت الناس".

السعودي

{ الإقبال المبكر على صناديق الاقتراع، ترجمه اقتراع رئيس "لائحة انماء صيدا" المهندس محمد السعودي عند فتح الصناديق في مركز "ثانوية مرجان الرسمية" في صيدا، معرباً عن ارتياحه لانطلاقة العملية الانتخابية، وهي تسير على خير ما يرام، وكما ترون الناس تنتخب بحرية، والطقس أيضاً جيد، وأنا أحب الجميع وصيدا ستكون أفضل إن شاء الله في السنوات المقبلة، وبعد انتهاء الانتخاب لا يوجد اطراف وكلنا طرف واحد والانتخابات تسودها المنافسة الرياضية والذي ينجح سنهنئه وإذا نجحنا لازم يهنئوننا".

وعن وجود لوائح ملغومة، قال: "لا شك هناك لوائح ملغومة، ملغومة انما الناس في صيدا عادة "بفلوا النملة"، فندعو الصيداويين الى استعمال حقهم الانتخابي".

ورداً على سؤال عما إذا كان متخوفاً من تشتت أصوات الإسلاميين أجاب: "كلا، فكل الناخبين من صيدا هم أبناء صيدا ولهم الحرية أن ينتخبوا أياً كان، ومن ينجح سنهنئه".

ورداً على سؤال حول إمكانية تأثير قضية الشيخ أحمد الأسير على الانتخابات قال: "لا شك أن الشيخ الأسير له أتباعه وأكيد أن أتباعه سوف ينتخبون من يقولون لهم أن ينتخبوه".

البزري

{ من جهته، أكد الدكتور عبد الرحمن البزري بعد ادلائه بصوته في الانتخابات البلدية في "ثانوية مرجان" في صيدا أن "العملية الانتخابية تسير بشكل جيد الى الآن، ونسبة الاقتراع مقبولة"، مشيرا إلى "أن الصيداويين يمارسون حقهم الديمقراطي بالاقتراع وبعد اعلان النتائج ستكون البلدية الرابحة لكل صيدا".

وأبدى البزري اعتراضه على "بعض مراكز الاقتراع حيث يقوم المسنين بالاقتراع في طوابق عليا"، مشيراً الى أن "وزارة الداخلية كان يجب ان تأخذ يعني الاعتبار بعض المراكز التي لا تسهل اقتراع المسنين والمعوقين".

شعبان

 { وأدلى رئيس لائحة "صوت الناس" بلال شعبان بصوته للانتخابات البلدية والاختيارية، مشيراً إلى أن "صيدا متميزة بالحركة الناشطة ونتأمل الاقتراع بكثافة لصالح الدمقراطية".

ولفت إلى أن "نسبة الاقتراع في كل الانتخابات في السنوات الماضية في صيدا كانت تتجاوز الـ50 بالمئة، ونتمنى حصول ذلك الآن، وأنه لنا ملاحظات على المشاريع التي نفذت بالماضي من طريقة التخلص من جبل النفايات الى معامل الفرز بالاضافة الى أمور أخرى".

وأكد "اننا جميعا نطالب برفع نسبة الاقتراع وليس فقط "تيار المستقبل"، متمنيا ًعلى الناخب أن "ينظر الى لائحتنا وبرنامجنا وأن يرى المعركة من وجهة انمائية وليس سياسية".

الشيخ عمار

{ وأدلى رئيس "لائحة أحرار صيدا" الدكتور علي الشيخ عمار بصوته في "ثانوية صيدا الرسمية الثانية للبنات"، وأوضح أنه "تم التشاور مع الإخوة في الحالة الإسلامية في مدينة صيدا وقررنا بعدها أن نخوض هذه الانتخابات بطريقة مستقلة من أجلل أن نثبت أن للحالة الإسلامية دورها المهم والكبير في مثل هذه المناسبة الوطنية".

تنافس ديمقراطي

 وعن سير العملية الانتخابية أوضح رئيس قلم الوسطاني - اناث علي خليل أن "نسبة الاقتراع وصلت الى 11.5% داخل القلم التابع للإناث عند الساعة 9 صباحاً، وأن الانتخابات تجري في أجواء ديمقراطية"، الأمر نفسه أكدته رئيسة قلم الوسطاني - اناث قمر حيدر.

وفي "متوسطة مرجان" أكد رئيس القلم سركيس الزحلانية ارتفاع نسبة الاقبال التي بلغت 15% قبل حلول الساعة 10، نسبة انسحبت على سائر المراكز في المدينة، وفق ما أكدت الماكينات الانتخابية حيث بلغت عند الساعة 11 قبل الظهر في مراكز المدينة على النحو الآتي: مكسر العبد: 19.8%، مار نقولا: 7.1%، رجال الأربعين: 12.3%، الوسطاني: 9.8%، المسالخية: 9.1%، الكنان: 13.1%، الكشك: 11%، القناية: 10%، الشارع: 9.7%، السراي: 12%، السبيل: 12.1%، الزويتيني: 15.8% والدكرمان: 10.2%.

وما لبثت أن ارتفعت النسبة بعد الظهر لتبلغ أعلاها في مكسر العبد والزويتيني، حيث بلغت 40%، فيما بلغ النسبة العام 30%.

سير ديمقراطي للعملية الانتخابية لم يخلو من بعض الهفوات، حيث أخطأ المواطنة سهام القدسي في ذكر اسم سجل زوجها، كونها تحمل جواز سفر بدلاً من الهوية، ولكن سرعان ما تم تدارك الأمر ومعرفة سجلها.

بدورها الماكينات الانتخابية عملت على تأمين وصول المواطنين الى مراكز الاقتراع وقيام كبار السن والعجزة بدورهم، وتوزيع لوائح طبع عليها اسماء المرشحين والتأكد من ورود اسماء الناخبين على لوائح الشطب والتأكد من فرز الأوراق داخل مراكز الاقتراع.

أما التنافس على مقاعد المخترة الـ23 التي تمثل 13 حياً في صيدا، فقد تنافس عليها 47 مرشحاً بعد انسحاب مرشحين، حيث فاز بالتزكية: نزيه الرفاعي والياس الجيز، فيما استمر التنافس على المقاعد الـ 21 المتبقية على أشده، ليسدل الستار على المشهد الانتخابي في صيدا.

الرئيس فؤاد السنيورة والمهندس محمد السعودي بعد الادلاء بصوتيهما

 

.. وأحمد الحريري

 

سعد مقترعاً في صيدا

 

بلال شعبان مقترعاً

 

النائب الحريري تدلي بصوتها في صيدا

 

المصدر :