لبنانيات >صيداويات
النائب أسامة سعد يتناول أبرز الهموم اللبنانية والصيداوية في حوار مفتوح مع المواطنين عبر الفيسبوك
النائب أسامة سعد يتناول أبرز الهموم اللبنانية والصيداوية في حوار مفتوح مع المواطنين عبر الفيسبوك ‎الأحد 26 أيار 2019 13:50 م
النائب أسامة سعد يتناول أبرز الهموم اللبنانية والصيداوية في حوار مفتوح مع المواطنين عبر الفيسبوك

جنوبيات

بهدف التواصل المباشر مع الناس والإجابة عن مختلف تساؤلاتهم، قام الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد بفتح حوار مباشر عبر  صفحته على الفايسبوك. وقد تناول الحوار العديد من الأسئلة حول أبرز القضايا والمشاكل التي يعاني منها اللبنانيون والمرتبطة بالأوضاع المعيشية والاقتصادية والسياسية، بالإضافة إلى المشاكل الخاصة بمدينة صيدا.
في مستهل الحوار، توجّه سعد  بالتحية لكل اللبنانيين في عيد المقاومة والتحرير، كما توجّه بالتحية لأسر الشهداء والأسرى والجرحى، و للشعب اللبناني الذي بفضل صموده  نجح في مقاومة الاحتلال ودحره،  معتبراً أن للمقاومة دوراً  أساسياً في تحصين لبنان وإبعاد المخاطر عنه ومواجهة العدوانية الصهيونية.
كما وجّه سعد التحية لأبناء الشعب الفلسطيني الذين يواجهون الاحتلال الإسرائيلي، ويقدمون التضحيات الجسام من دماء النساء والرجال والأطفال والشيوخ، وهم مستمرون على مدى سبعة عقود في الوقوف بصلابة في مواجهة العدو الصهيوني من دون التنازل عن حقوقهم الوطنية.
ومن أبرز الأسئلة التي طرحت على سعد:
1- عن الحركة في صيدا القديمة خلال شهر رمضان المبارك ؟
إن تنشيط  الحركة في صيدا القديمة خلال شهر رمضان المبارك أمر مهم لأنه يغني اقتصاد المدينة، ويحرّك بعض القطاعات التجارية والخدماتية، مع الأمل أن تستمر هذه الحركة طيلة أيام السنة، وألا تقتصر على الشهر الفضيل فقط. ومن الضروري الاستفادة من إمكانات المدينة ومن خبرة شبابها وتشجيعهم لإطلاق مشاريع خلاقة ومبدعة في شتى المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية.
2-عن مرفأ صيدا الجديد ومدى قانونيته؟
منذ البداية كان هناك خلل في هذا المشروع لأنه بدأ دون وجود الشروط القانونية والضوابط اللازمة. كان هناك وجهة أخرى للعمل بهذا المرفأ لكن الجهة الحاكمة والمتسلطة في المدينة رفضت الرأي الآخر.
3- ما هو الهدف من التحركات الشعبية في الشارع؟
الهدف هو إشراك الجميع، بمن فيهم جمهور قوى السلطة، في التحرك ضد سياسات السلطة التي أدت إلى نشوء الأزمة الاقتصادية والاجتماعية التي نعاني منها جميعاً.
4- حول الرائحة الكريهة المنبعثة من معمل معالجة النفايات في صيدا؟
هذه الرائحة التي تصدر من المعمل في سينيق، وتنتشر في كل أنحاء المدينة الشرقية والشمالية والجنوبية، هي مصدر شكوى من قبلنا منذ عدّة سنوات، ولا زلنا نطالب بمعالحة هذه المشكلة. إلا أن الجهات المعنية لم تهتم بالمعالجة.
قبل أيام زارنا وزير البيئة فادي جريصاتي، وتباحثنا  معه في كل الجوانب السلبية في طريقة عمل المعمل، وكان هو قد اطلع على التقارير التي أعدتها اللجنة الفنية المختصة والمشكلة من قبل وزير البيئة السابق. وقد  تبين له أن إدارة المعمل لم تقم بمعالجة اي جانب من الجوانب التي طلبتها اللجنة. ونحن ننتظر من وزارة  البيئة أن تعالج هذه الأزمة. 
لكن للأسف الشديد الأطراف المعنية والفاعليات في مدينة صيدا لم تتخذ موقفاً واضحاً حول الخلل في عمل المعمل الذي يواصل استيراد النفايات من خارج نطاق اتحاد بلديات صيدا والزهراني. 
5- ما هو رأيك في حصر النشاطات التي تقام في صيدا القديمة بالنائب بهية الحريري؟ ولماذا لا يشارك التنظيم الشعبي الناصري بشكل بارز في إحياء هذه النشاطات؟
التنظيم فعلاً لم يبادر إلى إحياء النشاطات الرمضانية هذه السنة. إلا ان التنظيم يتحرك بشكل فعال لمواجهة أزمة الركود الاقتصادي والكساد التجاري. هذه القضايا هي محل اهتمام التنظيم  الذي يشارك في الحراك الشعبي لمواجهة سياسات الحكومة التي أدت إلى الأزمات على الصعد المالية والاقتصادية.
المظاهر الاحتفالية جميلة لكن "المشي حلو عالسطح بس خلينا نروح عالقاع لأنه مختلف تماماً"، فنحن نهتم بالمشهد في العمق وبالواقع الحقيقي في البلد.
6- هل من مبادرة من النائب أسامة سعد رداً على زيارة المهندس محمد السعودي و النائب بهية الحريري؟
أرحب بكل من يزورني، وأنا طرحت الأمور كما هي. السيدة بهية الحريري هي في موقع السلطة، وفريقها هو شريك أساسي في السلطة التي تصنع السياسات الاقتصادية والاجتماعية على مدى سنين طويلة.
لذا هم مسؤولون عن هذا الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي الذي يعاني منه الناس. والمهندس محمد السعودي،رئيس بلدية صيدا، هو في الموقع ذاته لأنه تحت هذا الغطاء السياسي. والمرجعية السياسية التي ينتميان إليها نختلف معها في الرأي حول كل التوجهات الاقتصادية والاجتماعية المتبعة.
7- حول موضوع المستشفى التركي؟
نحن قمنا بزيارات للمستشفى التركي، وأجرينا مؤتمراً صحفياً حول وضع المستشفى، وانتظرنا ردود المسؤولين.
وقد علمنا أن الطرف التركي لديه عروضات طرحها على المسؤولين، لكن الطرف الذي يمثل السلطة في المدينة لم يدعنا للاجتماعات التي تمت، ولم نطلع على نتائج هذه الاجتماعات.
 لكن ما علمناه أن الأتراك لديهم عروض لتشغيل المستشفى، إلا أننا لم  نلمس شيئاً بعد. ونحن نريد أن نأخذ هذا الموضوع من وجهة نظر وطنية لأن هذا المستشفى يجب أن يكون حكومياً تابعاً للقطاع العام، وليس للقطاع الخاص. وعلى الحكومة تحمل مسؤولياتها في هذا المجال ونطلب من وزارة الصحة  متابعة الموضوع.
8- هل من جديد في ما يخص حادثة الحسبة؟
من المؤسف أن يكون القضاء تحت سلطة السياسيين. نحن تداركنا هناك مشكلة كبيرة كانت ستقع، ومن المؤسف أن يكون رجل القضاء تحت عباءة السياسيين وليس القانون.
تحرك موظفي المستشفى كان مطلبياً، لكن البعض كان يريد توتير الأجواء في المدينة، وتحميل التنظيم الشعبي الناصري المسؤولية.
9-  لماذا لا يبقى الأمن السياسي في صيدا كما هو الآن في شهر رمضان؟ 
الاختلاف السياسي هو مسألة طبيعية وضرورية لا يمكن الغاؤها، إلا إذا كنا موافقين على كل هذه السياسات الاقتصادية والاجتماعية التي تشكو منها الناس. ونحن لسنا بموقع سياسي واحد مع فريق السلطة، لأننا نرى أن سياسات السلطة هي التي أوصلت البلد إلى هذه الأزمات.
الصراع السياسي هو طبيعي وموجود في كل دول العالم، إلا إن أطراف السلطة تريد الموافقة المطلقة على كل سياساتها.
10- ما تقييمك لدور وزير الصحة في ما يخص ازمة موظفي المستشفى الحكومي في صيدا؟ وهل ترى ان الجهة السياسية التي يتبع لها اضعف من القيام باي جهد لمكافحة فساد الوزارة مداراة لاعتبارات سياسية؟
كل الذي سمعناه من معالي وزير الصحة هو أنه حريص على تأمين  كل متطلبات المستشفيات الحكومية. ومن حقنا أن نسأله بإلحاح عن مسألة مستشفى صيدا الحكومي، لأن الأزمة أصبحت مستفحلة  في ظل الفساد الاداري والمالي في المستشفى، وفي ظل حقوق مهدورة للموظفين في المستشفى.
لقد كان هناك خطوة إيجابية من الموظفين الذي علقوا إضرابهم مقابل تأمين حقوقهم وتحقيق مطالبهم. ونحن بإنتظار موقف واضح  من وزير الصحة في ما يخص مستشفى صيدا الحكومي.
11- إلى متى  سنبقى نحنا أبناء التنظيم الشعبي الناصري الذين ضحوا ودافعوا عن مدينه صيدا بالدم مهمشين من قبل البلديه والطرف الآخر صاحب المال والسلطة
نحنا بموقع المعارضة في المدينة. الفريق الآخر متسلط على القرار وهذا لا يعني أننا مهمشون. نحن مطالبون بمواجهة كل السياسات الخاطئة. ونطالب بالشفافية، ونطالب البلدية بأن تعلن موازنتها بشكل واضح لكل الناس لأنه حق من حقوقهم في القانون اللبناني. 
12- ما هو موقفك من بشارة الأسمر؟
الكلام الذي صدر منه مدان، إلا أنني أرى أن الاستمرار في توقيفه هو تجاوز للقانون، خصوصاً أنه قدم اعتذاره وتراجع من خلال تقديمه لاستقالته.
13- بالنسبة لموضوع ترميم الابنية المهددة بالسقوط و تحديدا مبنى نزلة صيدون المؤلف من ٨ طوابق، هل لديكم اي معلومات في ما يخص هذا الموضوع؟ وهل سنبقى رهينة المبنى و فشل البلدية و الحكومة؟
كانت هيئة الإغاثة العليا قد وعدت بإيجاد حل والتعويض على الناس، لكن على ما يبدو أنهم لم يحركوا ساكناً حتى الآن.
14-هل تعتبر أن ممارسات الوزير جبران باسيل الحالية  في كل الملفات هي تحضير لكي يكون رئيس جمهورية قادم؟
هو يؤكد على أنه صاحب رؤية وصاحب برنامج. لكن المؤسف أن بعض طروحاته تأخذ بعداً طائفياً، ونحن ضد الطائفية. 
15- ما هي آخر التطورات حول مشروع سد بسري وزيارة الوزير جبران باسيل للمنطقة؟
لم تردني معلومات اكيدة حول زيارة الوزير للمنطقة،  لكن من الواضح أن الأطراف السياسية موافقة على مشروع سد بسري الذي سيكلف اللبنانيين مئات الملايين من الدولارات. هذا المشروع له أضرار كبيرة مثل تحريك فوالق زلزالية، ويشكل عبئاً إضافياً على الدين العام. وبعض الخبراء يؤكد أن هناك بدائل توفر هذه الملايين من الدولارات لتأمين مياه لبيروت وقسم من جبل لبنان.
بالاضافة إلى أن هذا المشروع سيقضي على نسبة كبيرة من جمالية هذه المنطقة التي بالامكان أن تكون محمية طبيعية تؤمن فرص عمل لأبناء المنطقة والمناطق المجاورة.
16- هل مشروع التكتل النيابي ما زال وارداَ لديك، بخاصة أننا نرى تعاوناَ مع النائبة بولا يعقوبيان؟
طبعاً نحن كان من ضمن برنامجنا الانتخابي أن نشكل تكتلاً نيابياً، ولكن مع الأسف حتى الآن لا يمكن القول إن هناك تكتل نيابي يضم الزملاء الذين نتعامل معهم حسب الموضوع المطروح. وأنا أستبعد في المدى المنظور احتمال قيام أي تكتل نيابي.
17- هل يمكن أن نرى مشروعاً لتركيب محارق في مدينة صيدا؟
يقال أن هناك مشكلة عوادم في معمل صيدا، لكنها فعلياً ليست عوادم، فالعوادم تكون غير متفاعلة في طبيعتها. إلا أن ما هو موجود الآن في المعمل  هي متبقيات مخلوطة بالنفايات. وطبعا أنا معترض على المحارق لكونها شديدة الضرر على الصحة، ولاعتبارات عديدة أخرى، منها الكلفة العالية لانشائها، وكلفة التشغيل العالية، ولكونها لا توفر الدورة الاقتصادية التي توفرها المعالجات الاخرى التي تؤمن فرص عمل كبيرة للناس، فضلاً عن أنها تساهم في تطوير صناعات مرتبطة بتدوير المواد غير العضوية.
18- هل انت راض على لجنة التواصل من قبلكم مع البلدية السيدان بديع والدندشلي؟ 
المهندسان محود دندشلي وخضر بديع صديقان عزيزان لهما مني كل الاحترام والتقدير. وهما يقومان بدرهما بالشكل المناسب.

المصدر :