فلسطينيات >الفلسطينيون في الشتات
شاتيلا بعد لقاء السفير دبور: لرد على صفقة القرن يكون بمكافحة التطبيع مع العدو الصهيوني وإستعادة الوحدة الفلسطينية وقف بنود إتفاق القاهرة
شاتيلا بعد لقاء السفير دبور: لرد على صفقة القرن يكون بمكافحة التطبيع مع العدو الصهيوني وإستعادة الوحدة الفلسطينية وقف بنود إتفاق القاهرة ‎الخميس 27 حزيران 2019 16:53 م
شاتيلا بعد لقاء السفير دبور: لرد على صفقة القرن يكون بمكافحة التطبيع مع العدو الصهيوني وإستعادة الوحدة الفلسطينية وقف بنود إتفاق القاهرة

جنوبيات

التقى رئيس المؤتمر الشعبي اللبناني كمال شاتيلا على رأس وفد من قيادة المؤتمر سفير دولة فلسطين في لبنان الاستاذ اشرف دبور، حيث تم خلال اللقاء التباحث باخر تطورات القضية الفلسطينية.

وضم الوفد: مسؤول بيروت في المؤتمر الدكتور عماد جبري، عضو قيادة هيئة أبناء العرقوب ومزارع شبعا عبدالله نجم، ومسؤول الإعلام في إتحاد الشباب الوطني وسام سمير الطرابلسي.

وبعد اللقاء ادلى شاتيلا بتصريح جاء فيه: تشرفنا كوفد من المؤتمر الشعبي اللبناني بلقاء سعادة السفير الصديق اشرف دبور، وكان اللقاء مع سعادته طيباً كالعادة، ومن المعروف ان سعادته حوّل السفارة الى ساحة لقاء لكل الفصائل الفلسطينية والقوى الوطنية اللبنانية.

وتم خلال اللقاء البحث بصفقة وحيد القرن، ومن الطبيعي ان يكون موقفنا موحداً ضد هذه الصفقة وفرعها الاقتصادي في البحرين. إن تقديرنا ان اجتماع المنامة الذي لم يخرج ببيان مشترك وبمشاركة ضعيفة المستوى هو اجتماع فاشل لا قيمة له، فالتطبيع العربي- الصهيوني الواسع مستحيل وغياب السلطة الفلسطينية عن هذه الورشة هو غياب مدو،  فلا حوار حول قضية فلسطين ولا حلول لها الاّ بوجود ممثلي فلسطين والتأكيد على حقوق شعبها الكاملة.

لقد سبق ان طرحت مبادرات اجنبية وخصوصاً امريكية انتهت كلها بالفشل بسبب كفاح الشعب الفلسطيني. اننا نهنئ السلطة الفلسطينية بقيادة الاخ الرئيس محمود عباس على مواقفها المقاطعة للاميركيين والمتصدية لصفقة القرن وكافة الاجراءات الاميركية والصهيونية، ونرى ان الرد العربي الرسمي والشعبي المطلوب هو مكافحة التطبيع واحياء معاهدة الدفاع العربي المشترك واطلاق اوسع حملة للتضامن مع الفلسطينيين ضد صفقة القرن وتفرعاتها، والاهم هو استعادة الوحدة الفلسطينية على أساس اتفاق القاهرة الذي عقد في العام 2017.

لقد اكدنا لسعادة السفير مواصلة حركتنا مع احرار لبنان لمزيد من الفعاليات المتضامنة مع قضية فلسطين، فيما ابدى سعادة السفير تقديره لمواقف المؤتمر الشعبي مع القضية ووضعنا في صورة التحركات الفلسطينية على مستوى العالم لعزل الكيان الاسرائيلي.

 

المصدر :