عام >عام
د. قبلان قبلان: يضغطون على لبنان سعيا للحصول على مكاسب ومواقف تخدم مشروع صفقة القرن
د. قبلان قبلان: يضغطون على لبنان سعيا للحصول على مكاسب ومواقف تخدم مشروع صفقة القرن ‎الاثنين 19 آب 2019 10:48 ص
د. قبلان قبلان: يضغطون على لبنان سعيا للحصول على مكاسب ومواقف تخدم مشروع صفقة القرن

جنوبيات

أشار عضو هيئة الرئاسة في حركة "أمل" ورئيس مجلس الجنوب الدكتور قبلان قبلان الى أن لبنان يواجه العديد من التحديات على المستويات الداخلية والخارجية".
وقال في ذكرى إسبوع كامل شريفة شقيق المسؤول الثقافي لإقليم بيروت الشيخ حسن شريفة في حسينية البرجاوي في بئر حسن: "اننا أمام تحديات جمة على المستوى الداخلي، حيث أن الجميع بات يعلم حجم التحديات السياسية والاقتصادية والامنية وعلى كافة المستويات. إن أكثر هذه التحديات تعقيدا هو التحدي الاقتصادي الناتح عن سياسات الحكومات المتعاقبة التي أوصلت البلد الى واقع اقتصادي مأزوم نتيجة الديون المترتبة على الدولة، وهذا ما لا يمكن لأحد ان يتنكر له او يغمض عينيه عنه، فحجم الدين الداخلي والخارجي الذي يعاني منه البلد هو من الأعباء الثقيلة التي تجعل الحلول ليست بالامر المتيسر والسهل".

أضاف قبلان: "ان لبنان يواجه معضلة إقتصادية كبيرة ومعقدة، ومع هذه المعضلة هناك في الداخل والخارج من يريد الاستفادة من هذه المعضلة للمزيد من الضغط على هذا البلد سعيا للحصول على مكاسب سياسية وعلى مواقف يريد هذا البعض من لبنان ان يتخذها او يقوم بها خدمة لمشروع او أجندة مارست بالماضي ضغوطا عسكرية وأمنية على هذا البلد".

ونبه قبلان الى ان "هناك تلاق بين العجز الاقتصادي الداخلي والضغوط الخارجية من مؤسسات نقدية ومالية ومن حكومات تريد من لبنان أن يتخذ مواقف تتعارض مع ما كان يتخذه سابقا، خاصة على مستوى "صفقة القرن" والقضية الفلسطينية والمقاومة، وكل ذلك خدمة للمشروع الاسرائيلي على مستوى الساحة اللبنانية، لأن الساحات الأخرى لم يعد يحسب لها حساب من قضية الصراع العربي الاسرائيلي او مشروع صفقة القرن".

وقال: "إن المكان الوحيد الذي يسبب ألما وقلقا للمشروع الاسرائيلي في المنطقة هو لبنان، من خلال مشروع الامام موسى الصدر الذي زرع في هذه الارض، وكان عنوانه: إسرائيل شر مطلق والتعامل معها حرام، هذا المشروع الذي كانت له انتصارات متعددة على العدو. لذلك، الكيان الاسرائيلي ومن معه يحاولون الضغط على لبنان باستخدام كل الاسلحة المتاحة من اجل تحقيق مكاسب سياسية تخرج لبنان من هذا الموقف المنتصر وتحرز للعدو مكاسب من هنا او هناك".

أضاف قبلان: "إننا لا ننكر اننا نواجه أزمة اقتصادية ومعضلة كبيرة، ولكن هل يبرر هذا ان نقدم تنازلات سياسية في المشروع الاميركي الاسرائيلي في المنطقة لنخرج من أزمتنا؟!. ان مشروع الامام الصدر وفكره يرفض اي نوع من التنازلات تصب في هذا المجال".

وأشار الى أن رئيس مجلس النواب نبيه بري "دعا الى حال طوارىء إقتصادية"، وقال: "هذا يعني بأن الجميع مدعو الى ورشة عمل على كافة مستويات هذه الأزمة الاقتصادية بكل وجوهها المالية والنقدية والاجتماعية، الأمر الذي يستدعي تضافر كل الجهود في الوطن لكي لا ندفع أثمانا سياسية، لأن هذه الازمة تخص كل مواطن في لبنان من شماله الى جنوبه ووسطه وبقاعه، لذلك الجميع مدعو لحل هذه الأزمة".

وختم قبلان بدعوة "جميع الأفرقاء اللبنانيين الى التكاتف والتعاون واغلاق كل الفجوات تحسبا لأي تهديد إسرائيلي لوطننا على كافة الصعد السياسية والإقتصادية والاجتماعية لنخرج البلد من تحدياته الداخلية إستعدادا لمواجهة التحديات الخارجية التي تستهدف كل الوطن".

 

المصدر :