فلسطينيات >الفلسطينيون في لبنان
بركة: هذه تفاصيل إلقاء القبض على السيد!
بركة: هذه تفاصيل إلقاء القبض على السيد! ‎الاثنين 3 تموز 2017 13:36 م
بركة: هذه تفاصيل إلقاء القبض على السيد!

جنوبيات

أكد ممثل "حركة حماس" في لبنان، علي بركة، أن "عملية إلقاء القبض على المدعو خالد السيد جاءت بطلب من الجهات الأمنية اللبنانية، خاصة أن الأخيرة أطلعت الفصائل على معلومات خطيرة حول المخطط الخطير الذي كان يعمل عليه السيد، ومنها استهداف مدنيين في ساعات الإفطار بشهر رمضان المبارك في عدة مناطق لبنانية، وهذا أمر يرفضه الشعب الفلسطيني، لذلك كان لا بد من الاستجابة للمطلب اللبناني في توقيفه".
وقال بركة في تصريح له، "بالفعل تم تنسيق جهد أمني متواصل على مدار 17 يوماً بين حركة حماس وفصائل وقوة وطنية على أكثر من صعيد من أجل تحديد تحركاته، وتم استدراجه مساء الجمعة الماضية لنقطة معينة، وألقي القبض عليه، وتقرر تسليمه إلى الجهات الأمنية اللبنانية الساعة السادسة من صباح يوم السبت الماضي على حاجز الحسبة في مخيم عين الحلوة".
وشدد ممثل "حماس في لبنان"على أن "الفصائل الوطنية والإسلامية كافة حريصة كل الحرص على تعزيز السلم الأهلي في لبنان، والمحافظة على المخيمات الفلسطينية، وتعزيز العلاقات اللبنانية - الفلسطينية، وبناءً على ذلك تم إعلان المبادرة الفلسطينية في 28 آذارعام 2014 في مخيم عين الحلوة، لحماية الوجود الفلسطيني في لبنان، وتم تشكيل القوة الأمنية المشتركة في عين الحلوة وفي بعض المخيمات الأخرى"، منوهاً إلى أن "أي عملية أمنية يثبت خروجها من مخيم عين الحلوة، سيكون لها رد فعل قاسِ من الجهات اللبنانية الرسمية، ونحن كفلسطينيين نرفض أن يستخدم المخيم كمنطلق لضرب السلم الأهلي في لبنان".
وتابع بركة: "نطالب الدولة اللبنانية بمقاربة شاملة للوضع الفلسطيني في لبنان، بكل جوانبه السياسية، الأمنية، الإنسانية، الاجتماعية والقانونية، ونطالب الحكومة اللبنانية بتخفيف معاناة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان عبر إقرار حقوقهم المدنية والإنسانية.
وأضاف:  "نناشد الرؤساء في لبنان، في ظل الحديث عن قانون عفو جديد سيصدر قريباً، أن يشمل هذا القانون الفلسطينيين في المخيمات حتى نخفف من معاناة أهلنا، ونرسم رسالة ثقة واطمئنان للشعب الفلسطيني من طرف الحكومة اللبنانية بأن التعاون اللبناني - الفلسطيني يخدم المصلحة المشتركة، وأن تخفيف المعاناة وضبط الوضع الأمني يخدم الجانبين، فلبنان القوي والمعافى هو قوة للقضية الفلسطينية ولشعبنا في نضاله حتى تحرير أرضه وعودة اللاجئين".

المصدر : وكالة القدس للأنباء