عام >عام
مستشفى الهمشري ينظم وقفة تضامنية تحت عنوان إغضب للأقصى
مستشفى الهمشري ينظم وقفة تضامنية تحت عنوان إغضب للأقصى ‎الاثنين 24 تموز 2017 11:53 ص
مستشفى الهمشري ينظم وقفة تضامنية تحت عنوان إغضب للأقصى

جنوبيات

ضمن فعاليات "إغضب للأقصى" التي تقام على أرض الوطن والشتات, نظمت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني - مستشفى الشهيد محمود الهمشري, إعتصاما نصرة للمسجد الأقصى والمقدسيين وذلك اليوم الإثنين في ساحة مستشفى الهمشري في صيدا.

حضر الإعتصام وفد من اللجان الشعبية في منطقة صيدا في مقدمتهم أمين سرها "عبد ابو صلاح", ووفد من اللجنة في مخيم عين الحلوة وأمين سرها "محمود ابو سويد", إضافة الى عدد من الدكاترة والممرضين والعاملين في المستشفى على رأسهم مديرها الدكتور "رياض ابو العينين".

ابو العينين الذي ألقى بإسم الحضور كلمته, إستهلها بآية من القرآن الكريم تدل على مكانة الأقصى دينيا في الإسلام, ثم ذكر أعمال الإحتلال الإسرائيلي وإنتهاكاته لحرمة المسجد الأقصى منذ الماضي حتى يومنا هذا, مؤكدا ان "القدس عاصمة فلسطين الابدية شاء من شاء وأبى من أبى".

ووجه ابو العينين التحية للمرابطين في المسجد الأقصى قائلا: "واهم من يعتقد ان المرابطون يرهقوا, فهم ابناء فلسطين صانعي أطول ثورة في التاريخ ويواجهون أشرس عدو وإستعمار إستيطاني صهيوني ولن يتنازلوا عن حقوقهم في أرض وطنهم وفي حقهم في الحرية والاستقلال مهما كان حجم التضحيات".

ودعى في كلمته الى نبذ الفرقة والتوحد مبينا "في معركة التصدي للعدو الاسرائيلي في محاولته بسط سلطته على المسجد الاقصى لم يعد الاقصى لطائفة او ديانة اسلامية او مسيحية بل لابناء الطائفة الفلسطينية وذلك عبر الوحدة التي ندعو اليها اليوم لتكون وحدة فلسطينية في غزة والضفة والقدس حول المسجد الاقصى لنرفض معا اجراءات الاحتلال".

وفي نهاية كلمته القى أبيات من قصيدة الشاعر الفلسطيني تميم البرغوثي تحت عنوان "في القدس".

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر : جنوبيات