لبنانيات >أخبار لبنانية
لا حل حتى الساعة... على دياب إرضاء المردة والقومي والكاثوليك وإلا لا ثقة
لا حل حتى الساعة... على دياب إرضاء المردة والقومي والكاثوليك وإلا لا ثقة ‎الجمعة 17 كانون الثاني 2020 19:44 م
لا حل حتى الساعة... على دياب إرضاء المردة والقومي والكاثوليك وإلا لا ثقة


أفادت الـ"ام تي في" أن رئيس الحكومة المكلف تشكيل الحكومة حسان دياب متمسك بتشكيلة من 18 وزيرا أي لا حل حتى الساعة للعقد وخصوصا لعقدة تيار "المردة" ومطلب الكاثوليك بحقيبة ثانية.

وأوضح مصدر مطلع للـ"ام تي في" أن وزارة الاقتصاد من حصة رئيس الجمهورية ميشال عون ولن يقبل بدمجها مع وزارة الدفاع لانه أمر غير منطقي.

وأكدت المصادر أن "حزب الله" دخل بقوة وسيطا بين الافرقاء ومن الممكن أن يعطي الصناعة لرئيس الحزب "الديمقراطي اللبناني" طلال ارسلان ويأخذ الشؤون الاجتماعية منه.

وأشارت المصادر إلى أن الاعتراضات على الحكومة لم تظهر من فريقي رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل والرئيس عون، وإنما من الحزب "السوري القومي" والكاثوليك و"المردة"، وإن لم يرض دياب هذه الافرقاء المعارضة فهناك مشكلة ثقة نيابية لحكومة دياب.

وسأل مصدر مطلع: "لماذا الخوف من ثلث معطل طالما الحكومة من لون واحد؟"

المصدر :