عام >عام
القاضي ابراهيم: سأذهب في هذا الملف حتى النهاية
القاضي ابراهيم: سأذهب في هذا الملف حتى النهاية ‎الجمعة 29 أيار 2020 10:37 ص
القاضي ابراهيم: سأذهب في هذا الملف حتى النهاية

داني حداد

يجلس المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم خلف مكتبه، في قصر العدل في بيروت، مستعيناً بكمّامة تحميه من انتقال عدوى فيروس كورونا. ولكنّ حرب ابراهيم الحقيقيّة هي مع فيروس الفساد المالي، وهو وباء فتك بمعظم الإدارات حتى باتت مواجهته عصيّة على الرجل المتنقّل بين الملفات والمكاتب بخفّة الشباب، ولو أنّ بركة هذه الحركة قليلة لأسبابٍ لا يجهلها كثيرون.

يؤكد المدعي العام المالي القاضي علي ابراهيم لموقع mtv أنّه سيذهب في التحقيقات في ملف التلاعب بالدولار من قبل الصرّافين حتى النهاية، مشيراً الى أنّه استأنف قرار الإفراج عن نائب نقيب الصيارفة الياس سرور، إلا أنّ طلبه رُفض. وسيواصل الاستدعاءات في الأيّام القليلة المقبلة.
وشدّد ابراهيم على أنّ عدد الموقوفين في هذا الملف بات كبيراً جدّاً، وهناك معلومات مؤكدة عن تورّط صيارفة بالتلاعب بالدولار.
وعلى صعيدٍ أخرى، لا يخفي القاضي ابراهيم امتعاضه من مقاربة بعض القضاء لملف "الفيول المغشوش"، لافتاً الى أنّه تسلّم حتى الآن جزءاً من هذا الملف، من قبل القاضي نقولا منصور، هو المتعلّق حصراً باختصاص النيابة العامة الماليّة وسيواصل تحقيقاته فيه.
ومن الملفات التي يحقّق فيها ابراهيم أيضاً ملف "أوجيرو" وقد استمع أمس الى موظفين، بالإضافة الى استماعه، تباعاً، للمتعهدين الذين يتعاملون مع الوزارات والإدارات الرسميّة، والبداية كانت مع استدعاء حوالي ٣٠ متعهداً يتعاطون مع وزارة الأشغال العامة والنقل.
وسنشهد، في الأسبوع المقبل، حضور عددٍ كبيرٍ من المتعهدين الى النيابة العامة الماليّة.

المصدر :