فلسطينيات >الفلسطينيون في لبنان
اتحاد الشباب "أشد" يبحث مع إدارة الاونروا في صيدا تحديات العام الدراسي الجديد
اتحاد الشباب "أشد" يبحث مع إدارة الاونروا في صيدا تحديات العام الدراسي الجديد ‎الجمعة 11 أيلول 2020 16:55 م
اتحاد الشباب "أشد" يبحث مع إدارة الاونروا في صيدا تحديات العام الدراسي الجديد

جنوبيات

  زار وفد قيادي من إتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني "أشد" من مخيم عين الحلوة ومدينة صيدا مكتب الاونروا في المدينة، وعقد لقاء مع مدير الوكالة في منطقة صيدا الدكتور إبراهيم الخطيب ومسؤول برنامج التربية والتعليم بالاونروا في صيدا الاستاذ محمود زيدان.
وضم وفد الاتحاد مسؤوله في عين الحلوة خالد سويد ابو أمجد، ومسؤول الاتحاد بمدينة صيدا علي سليمان واعضاء القيادة احمد ذياب، نادين مصطفى، فادية زيدان.
وعرض وفد إتحاد الشباب امام إدارة الاونروا أبرز المشكلات والتحديات التي اعترضت المسيرة التعليمية في مدارس الاونروا العام الماضي الذي اعتمد نظام التعليم عن بعد، والتي شابها الكثير من الثغرات والصعوبات التي اثرث سلبا على مستوى الفائدة والتحصيل الدراسي للطلاب.
وقدم الوفد رؤية الاتحاد للعام الدراسي الجديد وما يتوجب على إدارة الاونروا ودائرة التربية والتعليم اتخاذه لتدليل العقبات والصعوبات في ظل استمرار جائحة كورونا وكيفية تقليل الخسائر وتحقيق الفائدة الاكبر للطلاب.
وطالب الوفد الوكالة بالتحضير الجيد ووضع رؤية اصلاحية شاملة للعملية التعليمية واتخاذ كل الاجراءات المطلوبة لضمان نجاح العام الدراسي وفق كل الاحتمالات والخيارات، سواء كان بنظام التعليم المدمج او التعليم عن بعد او التعليم الحضوري، وما يستوجبه كل خيار من احتياجات رئيسية ينبغي على الاونروا توفيرها وإيجاد البيئة الصحية والتربوية المناسبة ومعالجة كل المشكلات السابقة بعملية تقييم شاملة تتحمل فيها الاونروا لمسؤولياتها الكاملة.
كما توقف الوفد امام التأخر بافتتاح مركز سبلين، داعيا الاونروا إلى ايجاد بديل لمركز العزل الطبي الموجود في المركز والاسراع في افتتاح الكلية والاعلان عن الدورات للعام الدراسي الجديد.
واستعراض الوفد أيضا دور الاونروا في التواصل مع وزارة التربية اللبنانية لإيجاد معالجة للطلاب الفلسطينيين في المدارس الرسمية اللبنانية وتوفير المقعد الدراسي لكل طالب فلسطيني.
وبنهاية اللقاء قدم الوفد لإدارة الاونروا كراس ودراسة شاملة أعدها رئيس إتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني أشد الرفيق يوسف أحمد حول تجربة الأونروا في التعليم عن بعد في زمن كورونا.

المصدر :