فلسطينيات >داخل فلسطين
توقيع اتفاقيتي دعم ياباني لصالح المخيمات وبناء مدارس بقيمة 33 مليون دولار
توقيع اتفاقيتي دعم ياباني لصالح المخيمات وبناء مدارس بقيمة 33 مليون دولار ‎الأربعاء 21 تشرين الأول 2020 23:30 م
توقيع اتفاقيتي دعم ياباني لصالح المخيمات وبناء مدارس بقيمة 33 مليون دولار

جنوبيات

وقعت اتفاقيتي دعم ياباني بقيمة 33 مليون دولار، لصالح تحسين المخيمات الفلسطينية، وبناء عدد من المدارس في الضفة الغربية وقطاع غزة، برعاية وحضور رئيس الوزراء محمد اشتية.
ووقع الاتفاقية كل من: وزير المالية شكري بشارة، وممثل مكتب "جايكا" في فلسطين توشيا آبي، في مكتب رئيس الوزراء بمدينة رام الله، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير رئيس دائرة شؤون اللاجئين أحمد أبو هولي عبر الاتصال المرئي من قطاع غزة، بحضور السفير الياباني لدى فلسطين ماغوشي ماسايوكي.
وقال رئيس الوزراء: "نتقدم بالشكر باسم الرئيس محمود عباس، الذي تربطه وتربطنا جميعا علاقة الصداقة مع دولة اليابان الصديقة، التي تقدم دعما جديا وملموسا لشعبنا الفلسطيني، من أجل تعزيز المؤسسات التعليمية والبنى التحتية والثقافية، ومختلف القطاعات".
وأضاف اشتية: "الاتفاقيتان اللتان وقعتا اليوم بقيمة 33 مليون دولار، موزعة على بناء 10 مدارس في الضفة الغربية وقطاع غزة، وتعزيز البنى التحتية في بعض المخيمات الفلسطينية، وهذا الدعم يشكل أولوية كبرى لتعزيز صمود المواطن الفلسطيني".
وتابع رئيس الوزراء: "المخيم ليس موضوع تحسين بنى تحتية، فهو رمز من رموز حق العودة للفلسطينيين، وتعزيز وجوده هو هوية سياسية، وبناء المدارس يشكل قمة الأولويات لمشروع التنمية الفلسطيني، فالفلسطيني يفخر بأن لديه أعلى نسب التعليم في العالم".
وأردف اشتية: "نهنئ رئيس الوزراء الياباني الجديد، ونتقدم لرئيس الوزراء السابق الذي عملنا معه منذ فترة طويلة بجزيل الشكر، فاليابان معنا من أجل إنهاء الاحتلال، وتعزيز المؤسسات الفلسطينية، وتجسيد وترسيخ الدولة على الأرض".
وشكر د. أحمد ابو هولي اليابان والوكالة اليابانية للتنمية على تمويل المرحلة الثانية من مشروع تحسين المخيمات ودعمها لاحتياجات اللاجئين من خلال المشاريع التي تمولها في الوطن والشتات او من خلال دعمها الدائم والثابت للأونروا لافتاً الى ان اليابان من اولى الدول التي دعمت اللاجئين الفلسطينيين من خلال الاونروا منذ العام 1953 ولعبت دوراً حاسماً في تمكين الاونروا المستهدفة سياسياَ ومالياَ بهدف انهاء وجودها من تجاوز ازماتها المالية على مدار السنوات الثلاثة الاخيرة.
واوضح د. ابو هولي ان الاتفاقية الموقعه تُمَوِل المرحلة الثانية من مشروع تحسين المخيمات والذي سينفذ على مدار اربعة سنوات (2020 - 2024) وتشمل (12) مخيماً في الضفة الغربية، مبيناً أن الدائرة ستعمل الى جانب طاقم الخبراء الياباني على تحقيق هدف المشروع والتحضير لإصدار دليلين دليل التخطيط ودليل التنفيذ لمشاريع تحسين المخيمات التي ستستخدم في المشاريع المستقبلية ضمن منهج تشاركي وشمولي وتنفيذ مشاريع مرتبطة بالبنية التحيتة للمخيمات.
بدوره أكد السفير الياباني نيابة عن الحكومة اليابانية على دعمهم المستمر لشعبنا الفلسطيني، خاصة الأطفال والشباب والمجتمعات المهمشة في جميع الأراضي الفلسطينية، مشددا على المزيد من العمل مع الحكومة والشعب الفلسطيني لتعزيز الصداقة والثقة المتبادلة.
وحضر مراسم التوقيع مدير عام دائرة شؤون اللاجئين أحمد حنون ومدير عام المخيمات ياسر ابو كشك من مدينة رام الله ومدير عام الاعلام والعلاقات العامة رامي المدهون ومدير مكتب رئيس دائرة شؤون اللاجئين في غزة نبيهة الحافي وممثل مكتب جايكا في فلسطين توشيا آبيه .

 

 

 

 

 

المصدر :