عام >عام
الملك عبد الله الثاني والرئيس السيسي بحثا عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين
الملك عبد الله الثاني والرئيس السيسي بحثا عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين ‎الثلاثاء 19 كانون الثاني 2021 01:21 ص
الملك عبد الله الثاني والرئيس السيسي بحثا عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين


 بحث العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي امس عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين، على ما افاد بيان صادر عن الديوان الملكي. 

وبحسب البيان،  بحث الزعيمان في عمّان «المستجدات على الساحتين العربية والإقليمية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية». 

وأكد العاهل الأردني «موقف الأردن الواضح والثابت حيالها، والداعي إلى ضرورة تحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين»، وأن يضمن ذلك «قيام دولة فلسطينية مستقلة، ذات سيادة وقابلة للحياة، على خطوط الرابع من حزيران من عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية».

 وكان السيسي وصل عصرا الى الاردن يرافقه وزير الخارجية المصري ومدير المخابرات.

 وأعلنت الرئاسة الفلسطينية الجمعة تنظيم انتخابات عامّة، هي الأولى منذ نحو 15 عاماً، في شهري أيار وتموز 2021. وستجرى انتخابات تشريعية في أيار المقبل والرئاسية في تموز .

 وكان وزراء خارجية مصر والأردن وفرنسا والمانيا عقدوا اجتماعا في 11الحاري في القاهرة للعمل على إحياء عملية السلام الفلسطينية-الاسرائيلية. 

وناقش الوزراء الاربعة «الخطوات الممكنة لدفع عملية السلام في الشرق الأوسط وخلق بيئة مواتية لاستئناف الحوار بين الفلسطينيين والاسرائيليين».

 كما أعلنت هذه المجموعة الرباعية، التي اجتمعت للمرة الأولى في ميونيخ في شباط 2020 ثم في عمان في أيلول الماضي، أنها ستعقد اجتماعها المقبل في باريس من دون أن تحدد موعدا له.   من جهة اخرى، أعربت بريطانيا امس عن «قلقها العميق» لقرار الحكومة الإسرائيلية بناء نحو 800 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة وطلبت منها وضع حد «فورا» لهذا المشروع.

 وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية «بريطانيا قلقة جدا لقرار الحكومة الإسرائيلية الموافقة على بناء 780وحدة استيطانية جديدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها المناطق الواقعة في الضفة الغربية». 

واضاف أن «المستوطنات غير شرعية في نظر القانون الدولي وقد تقوض الحل القائم على دولتين. نطالب بوقف بناء هذه الوحدات فورا في القدس الشرقية ومناطق اخرى من الضفة الغربية». 

وفي غمرة الحملة للانتخابات التشريعية المقررة في 23 آذار ، قال مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في بيان «أوعز رئيس الوزراء بدفع مشروع بناء حوالى 800 وحدة سكنية في مناطق يهودا والسامرة»، الاسم التوراتي للضفة الغربية. 

المصدر :