عربيات ودوليات >أخبار دولية
خبراء مستقلون يتهمون بكين بالتأخير في التعامل مع «كورونا»
خبراء مستقلون يتهمون بكين بالتأخير في التعامل مع «كورونا» ‎الخميس 21 كانون الثاني 2021 09:24 ص
خبراء مستقلون يتهمون بكين بالتأخير في التعامل مع «كورونا»


إتهمت السلطات الصينية ومنظمة الصحة العالمية بأخذ وقت طويل للاستجابة للرد على فيروس كورونا الذي بدأ قبل عام,  حسب ما أكّد تقرير صادر عن لجنة من الخبراء المستقلين بقيادة رئيسة الوزراء النيوزيلندية السابقة هيلين كلارك والرئيسة الليبيرية السابقة إلين جونسون سيرليف.

تثير هذه الإتهامات استياء الصين ، حيث يتواجد فريق خبراء من منظمة الصحة العالمية في ووهان للتحقيق في أصل وباء كوفيد –19.أعلن ستيفان لاغارد مراسل  RFI في الصين أنّ كل شيء يسير على ما يرام بالنسبة لبعثة منظمة الصحة العالمية في ووهان ، إذا أردنا أن نصدق ، فوسائل الإعلام الحكومية الصينية التي تبنت إلى حد كبير المنشورات المختلفة التي نشرتها في الأيام الأخيرة منظمة الأمم المتحدة على شبكة سينا ويبو : رحبت رسالة من خبراء أجانب بالاستقبال في عاصمة مقاطعة هوبي مصحوبة بصور شروق الشمس ووجبات إفطار «متوازنة» - فاكهة التنين والقهوة -  التي تقدم في فنادق الحجر الصحي.

إلا أنه لم يظهر في الصحف هذا الصباح في الصين،  هذا الاتهام في عدم الاجتهاد في الإستجابة لبداية الوباء  Covid-19.. لأن هذا سيغضب بكين ، التي غيرت رأيها منذ السيطرة على الوباء في البلاد حيث لم يعد هناك أي سؤال يتحدث عن انعدام الشفافية،  عندما بدأ «التهاب رئوي فيروسي غامض»  يملأ المستشفيات في الشتاء الماضي ، بل على العكس من ذلك فإن فرضية الأصل الأجنبي لفيروس كورونا تزداد. 

السماح  لخبراء من منظمة الصحة العالمية بإجراء مقابلات مع «مقدمي الرعاية»...

تأخر رد الفعل الذي لاحظه تشونغ نانشان والخبراء الصينيون أثناء تحقيقاتهم على الفور في الشتاء الماضي.  الزيارة أثارت رد فعل الحكومة المركزية وحبس مدينة ووهان الكبرى في 23 كانون الثاني - ثم مقاطعة هوبي بأكملها - تلاها معاقبة المسؤولين المحليين.

من جانبها ، دعت الولايات المتحدة الصين للسماح لخبراء منظمة الصحة العالمية بإجراء مقابلات مع «مقدمي الرعاية والمرضى السابقين وكذلك موظفي المختبرات» في ووهان.

ترجمة عن RFI: إيمان أبو علوان  

المصدر : وكالات