عربيات ودوليات >أخبار دولية
أميركا تدرس توجيه ضربة عسكرية لقوات الأسد
أميركا تدرس توجيه ضربة عسكرية لقوات الأسد ‎السبت 8 تشرين الأول 2016 11:17 ص
أميركا تدرس توجيه ضربة عسكرية لقوات الأسد


 

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية أنّ إدارة الرئيس باراك أوباما تدرس حالياً خيارات أخرى لحلّ الأزمة في سوريا، من بينها توجيه ضربة محدودة لقوات النظام السوري في حال لم تلتزم تلك القوات بالتهدئة.

وقالت الصحيفة إنّ هذه الخطوة تأتي في أعقاب فشل الجهود الديبلوماسية بين روسيا وأميركا لفرض تهدئة في سوريا، الأمر الذي استدعى قيام واشنطن بسحب العسكريين الذين أوفدتهم واشنطن إلى جنيف للتباحث مع الجانب الروسي بشأن التهدئة، وأيضًا التنسيق المشترك لغرض استهداف الجماعات الإرهابية في سوريا.

وبحسب الصحيفة، فإنّ مسؤولين أمنيين أميركيين ممثلين عن وزارة الخارجية ووكالة المخابرات المركزية وهيئة الأركان المشتركة من القوات المسلحة الأميركية ناقشوا في البيت الأبيض الأربعاء الماضي، خلال جلسة لما يسمّى بـ”لجنة النواب”، تنفيذ ضربات عسكرية محدودة ضدّ نظام الأسد من أجل إجباره على تغيير نهجه في نظام وقف إطلاق النار خلال العمليات في منطقة حلب، وفي جدوى مفاوضات سلام جادة طويلة الأمد.

المصدر :