عام >عام
وزير اﻻشغال العامة والنقل غازي زعيتر يعاين وفريق فني وهندسي من الوزارة انزﻻقات واﻻنهيارات التي تهدد حيا سكنيا في البيسارية
زعيتر : ما يحصل يهدد حيا بكامله والوزارة مستنفرة لمعالجة الموضوع وطمئنة اﻻهالي .
وزير اﻻشغال العامة والنقل غازي زعيتر يعاين وفريق فني وهندسي من الوزارة انزﻻقات واﻻنهيارات التي تهدد حيا سكنيا في البيسارية ‎الأحد 31 كانون الثاني 2016 13:20 م
وزير اﻻشغال العامة والنقل غازي زعيتر يعاين وفريق فني وهندسي من الوزارة انزﻻقات واﻻنهيارات التي تهدد حيا سكنيا في البيسارية
الوزير غازي زعيتر يعاين الانزلاقات والانهيارات في البيسارية

جنوبيات

عاين وزير اﻻشغال العامة والنقل غازي زعيتر يرافقه مدير عام الوزارة طانيوس بولس ورئيس مصلحة الدروس في الوزارة المهندس حسن وزنة و مهندس الوزارة هيثم بزي ورئيس مصلحة وزارة اﻻشغال في الجنوب علي حب الله  اﻻنزﻻقات واﻻنهيارات التي اصابت حيا سكنيا في بلدة البيسارية كما رافق الوزير زعيتر في جولته على الحي مسؤول الخدمات المركزي في حركة امل سامي علوية ومسؤول مكتب الشؤون البلدية واﻻختيارية المركزي في حركة امل بسام طليس والمسؤول التنظيمي لحركة امل في الجنوب باسم لمع ورئيس اتحاد بلديات ساحل الزهراني علي مطر ، ورئيس بلدية البيسارية فؤاد مشورب ومخاتير البلدة وسكان الحي .

بعد معاينة الوزير زعيتر والفريق الفني والهندسي المرافق له للحي المنكوب  قال الوزير زعيتر : الحمد لله ﻻ يوجد نتيجة هذه اﻻنزﻻقات واﻻنهيارات اضرارا بشرية لكن هناك اضرار جسيمة في الطرقات والمباني واﻻنهيار الحاصل هنا في منطقة البيسارية ليس في منزل انما في منطقة بكاملها طبعا وزارة اﻻشغال ستكون مستنفرة في هذا اﻻطار ﻻن ما يحدث يشكل خطرا على السكان الذي اخلى بعضهم منازله واتمنى ﻻ بل اطلب من اصحاب المنازل التي تتعرض لﻻنزﻻق الى اخﻻء منازلهم ﻻن ما شاهدناه هو خطير والوزارة سوف تعالج الموضوع سواء بالنسبة لﻻهالي ومحل اقامتهم الحالية ومع الجهات المختصة .

واضاف الوزير زعيتر :  المساحة الجغرافية التي يحصل فيها اﻻنزﻻقات واﻻنهيار كبيرة وتحتاج يحتاج الى دراسة هندسية وفنية والحي السكني يقع على منطقة محاذية لواد وربما هناك ينابيع مياه . اﻻضرار في المنازل واضحة لذلك المطلوب تحرك فوري وانا سانقل المشاهدات ونتائج المعاينة لدولة رئيس مجلس الوزراء كما ان المطلوب من الهيئة العليا لﻻغاثة التحرك فورا لمساعدة اﻻهالي ريثما تتم معالجة الموضوع ولتطمين اﻻهالي والحؤول دون تعريضهم للمخاطر .

واكد الوزير زعيتر ان هذا اﻻنهيار يحتاج الى مكاتب هندسية ومستشارين لتحديد اﻻسباب وراء ما حصل وعلى ذلك سوف نتحرك لمعالجة هذه الحالة اﻻنسانية والوقوف الى جانب اﻻهالي ﻻن الضرر الحاصل كبير وكبير جدا .

وحول مرفأ عدلون قال الوزير زعيتر ان موضوع المرفأ كان مقررا قبل ان اكون وزيرا لﻻشغال وهو من ضمن مرافىء من الشمال الى الجنوب ولن ارد على احد واسف ان تأخذ اﻻمور هذا المنحى .

وخﻻل الزيارة اجرى الوزير زعيتر اتصاﻻ هاتفيا مع رئيس الهيئة العليا لﻻغاثة اللواء خير وضعه فيه في اجواء الزيارة الميدانية

 

 

المصدر :