الجمعة 5 حزيران 2020 17:15 م

البزري يدعو إلى تلاقي كافة القوى الإصلاحية والثورية على مشروع واحد من أجل لبنان وخير مواطنيه


* جنوبيات

حذر الدكتور عبد الرحمن البزري من خطورة محاولات البعض إحداث شرخ في صفوف الإنتفاضة والثورة، وذلك من خلال إطلاق شعاراتٍ، وتبني قضايا لا تمس حقيقة مطالب الثورة التي نادت بها منذ اليوم الأول وهي ضرورة التغيير السياسي من أجل بناء وطنٍ يحمي ويحفظ مواطنيه، وسلامتهم، وحريتهم ومستقبلهم.

وأضاف البزري إن القضية الأهم بالنسبة للمواطن هي معيشته وقدرته في الحصول على لقمة عيشه في ظل ظروفٍ قاسية نتجت عن تحالفٍ بين اللوبيات المالية المصرفية، وبين طبقةٍ سياسية نهبت البلاد، واستثمرت كافة مقدّراتها لصالح بقائها وإستمراريتها.

وختم البزري مشدداً على ضرورة تلاقي كافة القوى الخيّرة، وقوى الإصلاح في مشروعٍ ثوري تعتبر من خلاله أن تنوعها والإختلاف في آرائها هو مصدر من مصادر قوتها، وأنها إجتمعت من أجل هدفٍ سامي أساسي، وهو ضرورة التغيير، وضرورة وقف الهدر والفساد، والانتقال بلبنان إلى دولة عصرية تحمي مواطنيها، وحريتهم ومستقبلهم.

المصدر : جنوبيات