الأربعاء 2 كانون الأول 2020 15:10 م

عبد الله الجوهري شمعة انطفأت في مدينة الشمس


* معن بشور

في ظل هجمة الوباء الخبيث، خسرت مدينة الشمس ، بعلبك، أحد أبنائها الأفذاذ ، ومناضليها الأنقياء الأخ والرفيق والصديق عبد الله الجوهري ( أبو رشيد ) ابن عائلة متجذرة  في النضال الوطني والقومي  أول مصور صحفي وابن عم الشهيد الياس جوهري أول مصور صحفي أستشهد في الحرب اللعينة عام 1975، ورفيق الراحلين السيد حسين سعيد عثمان، والدكتور حبيب زغيب، والمربي حمد الحاج سليمان حيدر، الأستاذ علي اليحفوفي وثلة من المناضلين الكبار على طريق وحدة لبنان وعروبته وتحرير فلسطين ونهوض الأمة العربية.

كان الراحل العزيز من مؤسسي تجمع اللجان والروابط الشعبية والمنتدى القومي العربي في البقاع، ولم يتخلف يوماً عن تلبية نداء الواجب الوطني والقومي سواء في مهرجانات البقاع وندواته وملتقياته، أو  في تظاهرات بيروت واعتصامات أبنائها دفاعاً عن حقوق الفئات الشعبية.
تميز الراحل عبد الله الجوهري بصفات يمتلكها كل مناضل أصيل، وهي النقاء والإباء والوفاء.
رحمه الله

للتعزية الاتصال بشقيقه حيدر وعائلته  506803/03

المصدر : جنوبيات